23:24 GMT24 مايو/ أيار 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    أكدت هيئة الأركان المشتركة للقوات المسلحة الكورية الجنوبية، اليوم الأربعاء، حصولها على أدلة حاسمة تبرئ كوريا الشمالية من الصاروخ الذي أطلق على نقطة حدودية، واصفة إياه "بغير المقصود".

    وقال مسؤول في الهيئة بحسب وكالة "يونهاب" للأنباء إن "الجيش الكوري الجنوبي أطلق النار مرتين، بمعدل 15 طلقة في كل مرة، غير أن الجيش الكوري الشمالي لم يرد على ذلك".

    وأضاف أن "الجيش الجنوبي حصل على أدلة حاسمة تشير إلى أن إطلاق النار كان غير مقصود".

    ووفقا للهيئة فقد تم "إطلاق 4 رصاصات "على الأقل ورصد الجيش الكوري الجنوبي 3 علامات بشأن إطلاق النار من الشمال تجاه نقطة الحراسة الجنوبية داخل منطقة حدودية في صباح يوم 3 مايو/ أيار الجاري.

    يذكر أن وزارة الدفاع الكورية الجنوبية اعتبرت أن هذا العمل يعد انتهاكا للاتفاق العسكري بين الكوريتين المعلن في يوم 19 أيلول/ سبتمبر 2018.

    وأخطرت الوزارة الجانب الشمالي للاحتجاج عليه وتقديم اعتذار، ولكن الشمال لم يرد بعد على ذلك.

    وأرسلت قيادة الأمم المتحدة بقيادة أمريكا، في اليوم التالي من الحادث، فريق تحقيق خاص للجانب الجنوبي لتحديد ما إذا كان هناك أي انتهاك للاتفاق الذي أوقف الحرب الكورية (1950-1953)، ويتم النظر في هذه القضية حاليا.

    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook