22:58 GMT24 مايو/ أيار 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 77
    تابعنا عبر

    قال الناطق باسم الخارجية الإيرانية، عباس موسوي، إن أمريكا تمارس إرهاب دولة وتدعم علانية كيانا إرهابيا، وليست معيارا لتقييم جهود مكافحة الإرهاب

    ونشر موسوي تغريدة جديدة له على حسابه الرسمي على "تويتر"، أمس الخميس، للرد على ما وصفه بأنه "مزاعم واهية لأمريكا بدعوى أن إيران لا تتعاون مع واشنطن في مكافحة الإرهاب".

    وأكد موسوي أن "الولايات المتحدة لا يمكن أن تكون معيارا جيدا لتقييم الجهود المضادة للإرهاب، فقد سبق أن أوجدت وموَّلت وسلَّحت مختلف المجموعات الإرهابية ومارست إرهاب دولة ودعمت كيانا إرهابيا آخر [في إشارة إلى إسرائيل]".

    وطالب الناطق باسم الخارجية الإيرانية الولايات المتحدة بالكف عن دورها بممارسة إرهاب دولة.

    سبق أن أعلن البيت الأبيض، مساء أول أمس الأربعاء، أن الولايات المتحدة اتهمت إيران وكوبا وكوريا الشمالية وسوريا وفنزويلا بعدم التعاون الكامل مع الولايات المتحدة في مكافحة الإرهاب، وبأنهم حُددوا وفقاً لقانون الرقابة على تصدير الأسلحة كمشاركين بشكل جزئي مع الولايات المتحدة في جهودها بمكافحة الإرهاب في عام 2019".

    ويمنع القانون مبيعات الأسلحة وإصدار تصاريح توريد المنتجات الدفاعية للدول التي تدخل في هذه القائمة.

    وتصف الولايات المتحدة إيران بأكبر ممول للإرهاب في العالم، وتتهمها بتأييد "حزب الله"، و"المجموعات الإرهابية الفلسطينية" وتنظيمات إرهابية أخرى في الشرق الأوسط، وتتهم سوريا أيضاً بدعم الإرهابيين.

    انظر أيضا:

    أمريكا تحدد 5 دول "لا تتعاون" في مكافحة الإرهاب
    من الابتزاز إلى الإرهاب...مخاطر وسائل التواصل الاجتماعي
     أمريكا تدرس إعادة كوبا لقائمة الدول الراعية للإرهاب
    وزير الدولة: رفع اسم السودان من قائمة الإرهاب يرتبط بخطوات عديدة
    الكلمات الدلالية:
    فلسطين, حزب الله, أمريكا, إيران
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook