11:08 GMT31 مايو/ أيار 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    سجلت نيوزيلندا، اليوم الجمعة، إصابة جديدة بفيروس كورونا، بعد ثلاثة أيام من عدم تسجيل أي إصابات.

    وسُجلت حالة الإصابة الجديدة بكورونا، في مدينة أوكلاند الشمالية، وهي لطالبة في مرحلة المراهقة من "كلية ماريست" وهي مدرسة كاثوليكية للفتيات، وذلك بحسب وسائل إعلام محلية.

    وكانت نيوزيلندا بدأت في الأيام الماضية في الخروج من الإغلاق العام تدريجيا، وخفضت حالة الإنذار الصحي العام إلى المستوى الثاني (من أصل أربعة مستويات)، وهو ما من المفترض أن يسمح بتجمعات تصل لـ 100 شخص، وبإعادة تشغيل مواصلات النقل العام.

    وأعلنت رئيسة وزراء نيوزيلندا، جاسيندا أرديرن، في 27 أبريل/ نيسان، أن بلادها تمكنت من وقف تفشي فيروس كورونا الجديد في المجتمع بشكل واسع النطاق.

    وأوضحت أرديرن أن "نيوزيلندا أوقفت التفشي واسع النطاق وغير المحدد لوباء كوفيد-19 في المجتمع"، مشيرة إلى أن بلادها "تجنبت الأسوأ" في الوباء، وشددت على ضرورة الاستمرار في مكافحة فيروس كورونا الجديد.

    وقالت: "لا يوجد عملية تفشي واسعة النطاق وغير مكتشفة في نيوزيلندا. لقد ربحنا تلك المعركة. ولكن يجب أن نظل يقظين إذا أردنا المحافظة على ذلك".

    انظر أيضا:

    حيلة مرعبة لمنع شباب نيوزيلاندا من السكر على الشواطئ
    وزير الصحة النيوزيلندي لا يخاف من كورونا
    نيوزيلاندا تضع أسرة في الطائرات لركاب الدرجة الاقتصادية
    الكلمات الدلالية:
    نيوزلندا, فيروس كورونا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook