14:37 GMT02 يونيو/ حزيران 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    قال رئيس مؤسسة الباب للدراسات الإستراتيجية، الدكتور جاسم تقي، اليوم الاثنين، إن "الخطوط العامة لاتفاق تقاسم السلطة بين الرئيس الأفغاني أشرف غني ومنافسه عبد الله عبد الله، تتضمن مشاركة عبد الله في الحكومة بخمس وزارات، بما فيها الداخلية".

    وأضاف لـ"راديو سبوتنيك" أن "الاتفاق يتضمن أيضا أن يكون عبد الله رئيس الوفد الأفغاني الذي يجري مباحثات السلام بين الأطراف الأفغانية"، مشيرا إلى أن "الحكومة بصدد إعلان تفاصيل مشاركة عبد الله، لكنها لم تحدد سقفا زمنيا لأن المباحثات ما زالت جارية حول الحقائب". 

    وحول تأثير اتفاق تقاسم السلطة على مستقبل الحوار الأفغاني – الأفغاني، قال تقي إن "حركة طالبان حتى الآن غير مطمئنة للدور الأمريكي لأنه يميل إلى غني ،على حد وصف الحركة".

    وقال إن "طالبان أبدت تحفظات على موقف واشنطن المشجع للهند على الانخراط في الحوار الأفغاني، خاصة أن كل من غني وعبد الله يتفقان على تطوير العلاقات مع الهند وانخراطها في هذا الملف، فيما ترى طالبان أن الهند لها دور سلبي، إضافة إلى أنها تنظر إلى الطرح الأمريكي على أنه محاولة لتعبئة القوى المؤيدة للهند ضد طالبان".

    ووقع الرئيس الأفغاني أشرف غني، ورئيس الوزراء السابق، ومنافسه في انتخابات الرئاسة الأخيرة، عبد الله عبد الله، اتفاقا لتقاسم السلطة، لينهي بذلك أزمة سياسية ناتجة عن رفض عبد الله الاعتراف بنتائج الانتخابات الرئاسية التي فاز بها غني.

    انظر أيضا:

    أزمة سياسية بين أفغانستان وإيران بسبب العثور على جثث لمهاجرين في نهر
    جثث في النهر... أفغانستان تحقق في "إلقاء حراس إيرانيين لمهاجرين في نهر"
    طالبان تقتل قائدا للشرطة بأحدث هجوم في أفغانستان
    بعد العمليات "الدموية" في أفغانستان... هل انهار إتفاق الدوحة؟
    قرقاش: محاولات وقف إطلاق النار في اليمن وليبيا وأفغانستان يجهضها استمرار الصراع والعنف
    الكلمات الدلالية:
    طالبان, أشرف غني, أفغانستان
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook