01:55 GMT24 نوفمبر/ تشرين الثاني 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    أكدت إسبانيا، اليوم الاثنين، أنها تهدف إلى إعادة فتح الحدود لاستقبال الزوار بحلول نهاية يونيو/حزيران، فيما تخفف إجراءات الإغلاق العام بسبب فيروس كورونا، في دفعة يعتبر قطاع السفر في أمس الحاجة إليها.

    وقال وزير النقل الإسباني في كلمة متلفزة: إنه "سيتم رفع القيود تدريجيا بالتوازي مع السماح بالسفر داخل إسبانيا"، مضيفا:

    بمجرد أن نتمكن نحن الإسبان من السفر إلى أقاليم أخرى، سيتمكن الأجانب من القدوم إلى إسبانيا، لكن من المفترض أن تكون هذه الخطوة مؤقتة.

    وتابع: "اعتبارا من أواخر يونيو/حزيران المقبل، سنبدأ النشاط السياحي على ما آمل...يجب أن نجعل إسبانيا دولة جذابة من الناحية الصحية".

    وفاجأت مدريد، الأسبوع الماضي، شركاءها في الاتحاد الأوروبي بفرض حجر صحي لمدة أسبوعين على جميع المسافرين القادمين من الخارج وإبقاء الحدود مغلقة، قائلة إن ذلك ضروري لتجنب موجة ثانية من مرض "كوفيد-19" عن طريق حالات وافدة، بحسب "رويترز".

    وتمثل السياحة أكثر من 12 في المئة من الناتج الاقتصادي لإسبانيا.

    وتعد إسبانيا واحدة من أكثر الدول تضررا بعد أن سجلت 27 ألف حالة وفاة وأكثر من 231 ألف حالة إصابة بفيروس كورونا.

    وتخفف إسبانيا ببطء من إجراءات إغلاق صارم طُبق منذ منتصف مارس/آذار، مما منع الناس لأسابيع من الخروج لممارسة الرياضة، والقيام بنشاطاتهم.

    الكلمات الدلالية:
    فيروس كورونا, إسبانيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook