21:59 GMT20 أكتوبر/ تشرين الأول 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 10
    تابعنا عبر

    أعلنت وزارة الخارجية الأفغانية أن وفدا إيرانيا سوف يزور كابول لبحث أزمة غرق مهاجرين أفغان عند الحدود الإيرانية – الأفغانية قبل نحو ثلاثة أسابيع.

     

    طهران- سبوتنيك. وأفادت الخارجية الأفغانية في بيان، اليوم الأربعاء: "طبقا للاتفاقيات السابقة بين كابول وطهران يسافر وفد دبلوماسي إيراني رفيع المستوى إلى كابول للتعاون مع أفغانستان في التحقيق في الحادثة، ويترأس هذا الوفد محسن باهارفاند، نائب وزير الخارجية الإيرانية للشؤون القانونية والدولية".

    وأضاف البيان: "يمكن أن يساعد قدوم وفد إيراني في توضيح تفاصيل الحادثة، واتخاذ القرار المناسبة من قبل الحكومتين بشأن الحادثة ومنع تكرار حوادث مماثلة في المستقبل".

    وتقول السلطات الأفغانية إن مجموعة مكونة من 57 مهاجرا أفغانيا تعرضت للإيقاف يوم 30 نيسان/أبريل، في الوقت الذي كانوا يحاولون فيه عبور الحدود باتجاه إيران بطريقة غير شرعية".

    وبحسب الرواية الأفغانية، أجبر حرس الحدود الإيراني هؤلاء المهاجرين على إعادة عبور نهر هاري رود الذي يفصل إيران عن أفغانستان. ونجا 12 شخصا منهم فقط فيما غرق ما لا يقل عن 17 وبقي نحو 20 شخصا في عداد المفقودين.

    وكان هؤلاء المهاجرين في طريقهم للعودة إلى إيران لاستئناف عملهم في الوقت الذي بدأ فيه وباء كورونا بالتراجع في البلاد.

    لكن السلطات الإيرانية تنفي هذه المزاعم وتقول إنهم غرقوا أثناء عبورهم النهر للدخول إلى إيران بطريقة غير شرعية من دون علم حرس حدودها.

    انظر أيضا:

    طالبان تعلن مسؤوليتها عن هجوم قاتل على قاعدة للجيش الأفغاني
    العشرات من مسلحي "داعش" يسلمون أنفسهم للجيش الأفغاني
    هبوط اضطراري لمروحية تابعة للجيش الأفغاني في مقاطعة نمروز
    الرئيس الأفغاني يأمر الجيش بالتحول من الدفاع إلى وضع الهجوم بعد هجمات اليوم
    الجيش الأفغاني يمهل "طالبان" حتى نهاية الأسبوع لوقف هجماتها وإلا سيضطر لاستهدافها
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook