02:35 GMT01 يونيو/ حزيران 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 10
    تابعنا عبر

    أعلنت الصين، اليوم الجمعة، أن مخصصات الدفاع في الموازنة العامة الجديدة أصبحت 1.268 تريليون يوان (178.16 مليار دولار)، وهو ما يعد مؤشرا على مدى وحجم التعزيز الذي سيشهده الجيش الصيني.

    وذكرت وكالة "رويترز" أن إنفاق الصين الدفاعي سينمو هذا العام بأبطأ معدل في ثلاثة عقود، لكنه سيظل يزيد بنسبة 6.6 في المئة مقارنة بعام 2019، إذ تواجه البلاد ما تراه تهديدات أمنية متنامية واقتصادا متعثرا.

    وانكمش اقتصاد الصين 6.8 في المئة في الربع الأول من 2020، على أساس سنوي بفعل انتشار فيروس كورونا من مدينة ووهان التي ظهر فيها في نهاية العام الماضي.

    وتخلت الصين عن هدف النمو الاقتصادي لعام 2020، لأول مرة، وتعهدت بدعم الاقتصاد في تقرير العمل الذي قدمه رئيس الحكومة لي كه شيانغ، اليوم الجمعة، في مستهل الدورة البرلمانية السنوية.

    لكن لي تعهد بأن القوات الصينية المسلحة، وهي الأكبر في العالم، لن تكون في وضع أسوأ.

    وقال لي، أمام نحو ثلاثة آلاف عضو في المجلس الوطني لنواب الشعب: "سنعمق الإصلاحات في الدفاع الوطني والجيش وسنعزز قدرات الدعم اللوجيستي والعتاد وسندعم التطوير الإبداعي في العلوم والتكنولوجيا المرتبطة بالدفاع".

    وتابع: "سنطور نظام تعبئة الدفاع الوطني وسنسعى لبقاء الوحدة بين الجيش والحكومة وبين الجيش والشعب متينة وصلبة".

    وعلى الرغم من تفشي فيروس كورونا ظلت القوات المسلحة الصينية والأمريكية نشطة في بحر الصين الجنوبي المتنازع عليه وحول تايوان التي تقول الصين إنها جزء من أراضيها.

    كما تواجه الصين احتمال اندلاع المزيد من الاضطرابات في هونغ كونغ، ردا على خطط بكين فرض قانون خاص بالأمن القومي في المدينة.

    انظر أيضا:

    ما هو مشروع القانون الذي تعتزم الصين تمريره وأثار غضب هونغ كونغ
    الصين تخطط للقضاء على الفقر هذا العام
    رصد نظيرة المدرعة الروسية "بوميرانغ" في الصين...صور
    الكلمات الدلالية:
    أخبار الجيش الصيني, الجيش الصيني, الصين
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook