12:51 GMT12 أغسطس/ أب 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 101
    تابعنا عبر

    أعلن وزير الخارجية الصينى وانغ يى، اليوم الأحد، أن العالم لن يكون على حاله بعد وباء فيروس "كورونا" المستجد، الذي أثبت أنه لا توجد دولة يمكنها مواجهة هذه التحديات وحدها.

    بكين - سبوتنيك. وقال وانغ يي، حلال المؤتمر الصحفي السنوي: "العالم لن يكون كما هو، لأن التاريخ يمضي قدما. وطوال تاريخها، تطورت الإنسانية وتقدمت في مكافحة الكوارث. وتعتقد الصين أنه ما دامت جميع البلدان تلتزم بالاختيار الصحيح والاتجاه الصحيح، فإن عالمنا بالتأكيد سوف ينتظر "مستقبل أكثر إشراقا عقب هزيمة الوباء".

    وأضاف أن العولمة اتجاه لا مفر منه يسهم في تنمية السلام وتقدم البشرية، وأن محاولات رفض العولمة واستعادة الحمائية ليس لها مستقبل.

    وأشار إلى أنه: "بجب الالتزام بتوزيع عالمي رشيد للموارد وضمان أفضل كفاءة اقتصادية، ويجب علينا أيضا أن نولي المزيد من الاهتمام لمعالجة أوجه القصور التي تسببها العولمة، بما في ذلك توسيع الفجوة بين الأغنياء والفقراء والتفاوت بالتنمية في المناطق".

    كما قال وانغ يي، إن الوباء الحالي أظهر أنه بغض النظر عن مدى قوة البلاد، فإنه لا يمكن لأحد التعامل مع هذا التحدي بشكل أحادي، لذلك من الضروري الدفاع عن التعددية وتطويرها بشكل حاسم، أولئك الذين لا يزالون غير مبالين بحزن الآخرين، ونتيجة لذلك، فإنهم سيضرون أنفسهم، وسوف بفقدون هيبتهم في نهاية المطاف.

    وشدد على أنه: "في مواجهة التحديات العالمية المستمرة، لن يتمكن المجتمع الدولي من التغلب على الصعوبات إلا إذا توحد".

    واختتم وزير الخارجية الصينى وانغ يى، قائلا إن: "العالم لن يكون هو نفسه، وأن الصين لن تتوقف عن المضي قدما، بعد الوباء، وسيصبح الاقتصاد الصيني أقوى وأكثر استقرارا".

    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook