01:48 GMT24 أكتوبر/ تشرين الأول 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 10
    تابعنا عبر

    يستعد الكثير من المواطنين الإسبان للحصول على مساعدات نقدية إضافية، حيث أقرت الحكومة مفهوم "الدخل الأساسي" على الصعيد الوطني لأول مرة، وسط شكوك حول قدرة المبادرة على الحد من البطالة وعدم المساواة.

    وبحسب شبكة "سي إن بي سي"، تعتزم الحكومة الائتلافية التي يقودها الاشتراكيون، إنفاق 3 مليارات يورو (3.29 مليار دولار) سنويًا لدعم المواطنين الأكثر فقرا.

    ويهدف برنامج الدخل الأساسي إلى دعم 850 ألف أسرة و2.5 مليون مواطن (يبلغ تعداد سكان إسبانيا 46 مليون نسمة). كانت هذه الخطة وعدًا سابقًا خلال الانتخابات، لكن تم تسريعها بسبب الوباء وتداعياته الاقتصادية.

    ستحصل الأسر على مساعدة مالية بناءً على دخلها وعدد الأطفال أو المعالين لديها. وقال مسؤولون حكوميون إن الحد الأدنى للمبلغ الذي سيحصل عليه البالغ سيكون حوالي نصف الحد الأدنى للأجور، والبالغ 1108 يورو شهريًا.

    وقال وزير الضمان الاجتماعي الإسباني، خوسيه لويس إسكريفا، في مقابلة، الأسبوع الماضي، إن الدخل الأساسي الجديد لن يثني الناس عن البحث عن وظائف.

    إسبانيا لديها واحدة من أعلى مستويات البطالة في منطقة اليورو، وهذا من المقرر أن يتفاقم بالنظر إلى أزمة "كوفيد - 19". في نهاية مارس/ آذار، كان 14.5% من السكان في سن العمل عاطلين.

    وحثت إسبانيا، أمس الثلاثاء، شركاءها في الاتحاد الأوروبي على وضع قواعد مشتركة لفتح الحدود وحرية التنقل في منطقة شينغن مع اقتراب انتهاء فترة تطبيق إجراءات العزل العام التي فرضت لاحتواء انتشار فيروس كورونا المستجد.

    انظر أيضا:

    كشف أسباب قوة مهاجمة كورونا لأجساد مرضى الضغط والسكري دون غيرهم
    إصابة "قطة" بفيروس كورونا في روسيا
    علماء يكشفون الكمامات الأكثر فاعلية في الحد من كورونا
    الكلمات الدلالية:
    إسبانيا, فيروس كورونا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook