15:31 GMT07 يوليو/ تموز 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 23
    تابعنا عبر

    أعلن مسؤول أمريكي، اليوم الأربعاء، أن أمريكا قررت إنهاء إعفاءات من العقوبات تسمح لشركات أوروبية وصينية وروسية بمواصلة أعمال في منشآت نووية إيرانية محددة.

    كما أكد مصدر آخر لوكالة "رويترز"، صحة التقرير الذي نشرته صحيفة "واشنطن بوست"، حيث ذكر أن القرار ينطبق على الإعفاءات المتعلقة بمفاعل أراك للأبحاث الذي يعمل بالماء الثقيل، وتوريد اليورانيوم المخصب لمفاعل طهران للأبحاث ونقل الوقود المستنفد خارج إيران.

    ووفقا للوكالة، فإن الولايات المتحدة الأمريكية ستمدد إعفاء منفصلا يسمح بالعمل في مفاعل بوشهر النووي 90 يوما.

    وفي وقت سابق، أعلنت إيران، أن إنتاج مجمع أراك النووي من الماء الثقيل يبلغ حاليا 20 طنا قابلة للزيادة في حالة الاحتياج.

    وأعلن الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، في أيار/مايو 2018، انسحاب بلاده من الاتفاق النووي الذي أبرمته الدول الكبرى مع إيران عام 2015، وإعادة فرض العقوبات على طهران، لافتاً أنّ الاتفاق لا يمنع من نشاط إيران المزعزع في المنطقة.

    ويشار في هذا الصدد إلى أن طهران أعلنت، في الخامس من كانون الثاني/يناير الماضي، الخطوة الخامسة والأخيرة من خطوات تخفيض التزاماتها ضمن الاتفاق النووي الموقع في 2015، موضحة أنها رفعت كل القيود على عملياتها النووية، بما في ذلك ما يتعلق بتخصيب اليورانيوم، وذلك بعد يومين من اغتيال قاسم سليماني، القائد الأبرز بالحرس الثوري الإيراني، بغارة أمريكية ببغداد.

    كما أكدت أنها لم تعد ملزمة بأية اتفاقيات أو قيود حول عملياتها النووية، بما في ذلك قدرة التخصيب، ونسبة التخصيب، وكمية المواد المخصبة، والبحث والتطوير، كما لم تعد ملزمة بتحديد عدد أجهزة الطرد المركزي المشغلة في المفاعلات النووية بالبلاد.

    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook