18:50 GMT06 يوليو/ تموز 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 04
    تابعنا عبر

    أفاد مراسل وكالة "سبوتنيك" الروسية في مدينة مينيابوليس الأمريكية، ميخائيل تورغييف، باعتداء السلطات الأمنية على الصحفيين والمراسلين خلال تغطيتهم الاحتجاجات التي انطلقت ردا على مقتل الأمريكي من أصل أفريقي جورج فلويد منذ أيام.

    وقال مراسل الوكالة الروسية إن الشرطة أطلقت الرصاص المطاطي على أشخاص داخل محطة وقود بمدينة مينيابوليس، وبينهم طاقم لقناة "فايس" الأمريكي مكون من 4 مراسلين كانوا في المنطقة".

    وتابع تورغييف قائلا إن "مراسلي "فايس" ركعوا على الأرض وأظهروا أوراقهم الصحفية، إلا أن ضباط الشرطة قاموا برش "رذاذ الفلفل" عليهم عمدًا".

    وأضاف المراسل "اقترب أحد الضباط، وأخبر الصحفيين بكلمات لم يتمكنوا من فهمها بشكل صحيح، واعتقد الصحفيون حينها أن الضابط الملثم أرادهم أن يجلسوا في سيارة الشرطة".

    ومن جهته أظهر مراسل الوكالة الروسية بطاقته الصحفية لكن أحد الضباط اقترب منه وقام برش "رذاذ الفلفل" عليه أيضا.

    وتجددت مساء السبت تظاهرات احتجاجية، وأعمال شغب في عدد من المدن الأميركية على خلفية مقتل المواطن جورج فلويد من أصول أفريفية على يد عناصر شرطة في مينيابوليس.

    وخرج مساء السبت مئات المتظاهرين للاحتجاج في كل من مينيابوليس ولوس أنجلوس ونيويورك وواشنطن وعدد من المدن الأخرى.

    وأكدت الشرطة في مدينة نيويورك أنها ألقت القبض على بعض المتظاهرين، كما احتجزت الشرطة في مدينة تالاهاسي بولاية فلوريدا سائق حاول خرق صفوف المتظاهرين بشاحنته مؤكدة عدم إصابة أحد خلال الحادث.

    وندد الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، السبت، بأعمال الشغب التي شهدتها مينابوليس ليل الجمعة، بعد مقتل جورج فلويد بأيدي الشرطة، معتبرا أن ما شهدته هذه المدينة هو من صنع "لصوص وفوضويين".

    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook