17:58 GMT06 يوليو/ تموز 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 21
    تابعنا عبر

    أعلن المتحدث باسم الرئاسة الروسية، دميتري بيسكوف، اليوم الأربعاء، تعليقا على كلمات الرئيس الأميركي دونالد ترامب، حول "المعاهدة النووية" مع روسيا، بأن الوقت المتبقي على سريان معاهدة الأسلحة الهجومية الاستراتيجية يمر، وأن على وزيري الخارجية تكثيف عملهما.

    وقال بيسكوف بهذا الصدد لوكالة "سبوتنيك": "نحن نعتقد أنه يتعين على وزيري الخارجية تكثيف عملهما نظرا لحقيقة أن الوقت ينفد بالنسبة لمعاهدة الأسلحة الهجومية الاستراتيجية (ستارت-3)".

    هذا وكان الرئيس الأميركي، دونالد ترامب، قد أعلن في وقت سابق من اليوم الأربعاء، أنه يرغب في عقد "معاهدة نووية" مع روسيا.

    وقال ترامب في مقابلة مع راديو فوكس في إجابة عن سؤال حول روسيا: "أرغب في معاهدة نووية، ذرة آمنة، لأن هذه هي أكبر مشكلة في العالم".

    في سياق متصل أعلن عضو لجنة مجلس الشيوخ الأميركي للشؤون الدولية، بوب مينينديس، بأنه أدرج مشروع قانون ينص على التمديد الفوري لاتفاق الحد من الأسلحة الهجومية الاستراتيجية بين روسيا والولايات المتحدة للنظر في مجلس الشيوخ الأميركي.

    وفي الوقت الحاضر، تبقى معاهدة الحد من الأسلحة الهجومية الاستراتيجية "ستارت-3" التي وقعها باراك أوباما و دميتري مدفيديف في 8 نيسان/أبريل من العام 2010 في براغ، المعاهدة الوحيدة النافذة بين روسيا والولايات المتحدة بشأن الحد من الأسلحة. وتنتهي الاتفاقية في عام 2021، وحتى الآن لم تقرر واشنطن ما إذا كان سيتم تمديدها. وصرحت روسيا بدورها مراراً بأنها مستعدة لمناقشة هذا الأمر.

    الكلمات الدلالية:
    ملف نووي, روسيا, أمريكا, دونالد ترامب, فلاديمير بوتين, دميتري بيسكوف
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook