00:51 GMT24 أكتوبر/ تشرين الأول 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 50
    تابعنا عبر

    ردت الصين، اليوم الجمعة، على تصريحات الرئاسة الأمريكية الأخيرة حول أحداث وقعت في بكين عام 1989.

    وقال المتحدث باسم الخارجية الصينية غنغ شوانغ، في بيان له اليوم، إن أمريكا "تتباهى دائما بديمقراطيتها المزعومة وحقوق الإنسان" منوها إلى أنها ليست في موقع يؤهلها لإعطاء هذه الدروس للغير، في تلميح لما تمر به أمريكا اليوم بعد الاحتجاجات التي بدأت احتجاجا على مقتل مواطن أمريكي من أصل أفريقي.

    ودعا المتحدث أمريكا إلى التخلي عن "أحكامها الأيديولوجية المسبقة والاهتمام بشؤونها" الداخلية.

    وكانت المتحدثة بالسم الرئاسة الأمريكية كايلي ماكيناني قد أدلت بعدة تصريحات حول حادثة جرت عام 1989 في بكين والتي راح ضحيتها أعداد من المحتجين، وطالبت الصين "بتكريم ذكرى من فقدوا حياتهم وإصدار قائمة مفصّلة" حول الضحايا، بحسب "سكاي نيوز".

    تأتي تصريحات الخارجية الأمريكية في وقت تشهد فيه أغلب الولايات الأمريكية احتجاجات واسعة ضد العنصرية على مقتل المواطن الأمريكي جورج فلويد تحت ركبة شرطي.

    وذكرت وكالة "أسوشييتد برس" الأمريكية، في إحصاء نشرته أمس الخميس، بأن أعداد المعتقلين تتزايد بالمئات كل يوم، مع استمرار المظاهرات التي تشهد تواجدا مكثفا لقوات الأمن وتطبيق حظر التجول.

    وأضافت أن مدينة لوس أنجلوس شهدت حوالي ربع عدد الاعتقالات، تليها مدن نيويورك ودالاس وفيلادلفيا.

    وأشارت الوكالة إلى أن تهمة خرق حظر التجول وجهت إلى العديد من المعتقلين، فيما تم اعتقال المئات بتهمتي "السلب والنهب".

    وأفادت بأن عدد المحبوسين ممن تم اعتقالهم غير معلوم حتى الآن، مشيرة إلى كون ذلك مشكلة في ظل مكافحة العديد من السجون جائحة كورونا.

    انظر أيضا:

    رجل يجبر رئيس وزراء أستراليا على الخروج من حديقته أثناء تصريح يبث على الهواء... فيديو
    أب يستدرج بناته الصغيرات بالاتفاق مع طبيب ويجري عليهن 3 عمليات محرمة
    الشرطة عاجزة عن كشف السبب... رجل يستلم وجبات البيتزا منذ 9 أعوام دون أن يطلبها
    "فيسبوك" يمنع الإعلانات ويضع إشارات على صفحات وسائل الإعلام الروسية والصينية
    الكلمات الدلالية:
    أمريكا, الصين
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook