04:14 GMT08 أغسطس/ أب 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    أعلن وزير الخارجية الإيطالي لويجي دي مايو، اليوم، السبت، أن إيطاليا تأمل في أن تعيد دول الاتحاد الأوروبي الأخرى فتح حدودها أمام الإيطاليين اعتبارا من 15 يونيو/حزيران الجاري، في ظل الخفض التدريجي للقيود المفروضة على السفر بسبب فيروس كورونا في جميع أنحاء أوروبا.

    وقال دي مايو، في مؤتمر صحفي، خلال زيارة لجارة بلاده سلوفينيا، نشره عبر صفحته الشخصية على "فيسبوك" "يمثل الخامس عشر من يونيو تاريخا مهما للكثير من مواطنينا".

    وقال وزير خارجية سلوفينيا أنزيه لوجار في المؤتمر الصحفي "تشهد الأوضاع الصحية في إيطاليا تحسنا سريعا ... أتطلع بتفاؤل لحلول 15 يونيو".

    وأضاف دي مايو أن "ألمانيا وسويسرا ألمحتا أيضا إلى إمكانية أن تفتحا حدودهما أمام الإيطاليين بدءا من ذلك التاريخ".

    ونوه أنه "يأمل أن يجري تطبيق فتح الحدود على كل القادمين من جميع أنحاء إيطاليا، بما فيها المناطق التي كانت الأكثر تضررا بجائحة كورونا".

    وفتحت إيطاليا، التي شهدت رابع أعلى حصيلة وفيات بمرض (كوفيد-19) في العالم بعد الولايات المتحدة وبريطانيا والبرازيل، حدودها أمام مواطني دول الاتحاد الأوروبي الأخرى في الثالث من يونيو الجاري، إلا أن معظم الدول الأوروبية بصورة عامة لا تزال تغلق أبوابها أمام الإيطاليين.

    وسجلت إيطاليا حتى الآن نحو 234500 حالة إصابة بالفيروس و33770 وفاة.

    أما سلوفينيا التي أعلنت الشهر الماضي نهاية الوباء على أراضيها، فسجلت 1479 حالة إصابة و109 وفيات، وسمحت بدخول القادمين من جيرانها؛ كرواتيا والمجر والنمسا. 

    الكلمات الدلالية:
    سلوفينيا, أوروبا, إيطاليا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook