15:52 GMT28 أكتوبر/ تشرين الأول 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 30
    تابعنا عبر

    قالت زعيمة هونغ كونغ، كاري لام، اليوم الثلاثاء، إن المدينة التي تحكمها الصين لا يمكن أن تتحمل مزيدا من "الفوضى" التي هزت المدينة خلال الاثني عشر شهرا الماضية.

    كانت لام تتحدث في إفادة صحفية أسبوعية بالتزامن مع الذكرى السنوية الأولى لمسيرة حاشدة ضد مشروع قانون تم سحبه الآن، كان سيسمح بتسليم المطلوبين إلى البر الرئيسي الصيني لمحاكمتهم في محاكم خاضعة لسيطرة الحزب الشيوعي.

    وينظر للمسيرة إلى حد كبير على أنها بداية لحركة احتجاج مناهضة للحكومة تجددت في الأسابيع الأخيرة وسط مخاوف من تشديد قبضة بكين على المدينة.

    كانت وسائل إعلام يابانية، قالت يوم الأحد، إن اليابان لن تنضم إلى الولايات المتحدة وبريطانيا ودول أخرى في بيان ينتقد الصين لفرضها قانونا أمنيا جديدا في هونغ كونغ.

    وأدانت بريطانيا والولايات المتحدة وأستراليا وكندا الصين في 28 مايو/أيار لفرضها قانونا قالت هذه الدول، "إنه يهدد الحرية في هونغ كونغ ويمثل خرقا لاتفاق أبرمته الصين وبريطانيا عام 1984 بشأن الحكم الذاتي لتلك المستعمرة السابقة".

    انظر أيضا:

    استمرار احتجاجات مراكز التسوق في هونغ كونغ والزعيمة في بكين
    زعيمة هونغ كونغ تعلن حالة الطوارئ وتحظر ارتداء الأقنعة
    زعيمة هونغ كونغ تزور بكين 16 ديسمبر وتجتمع مع رئيس الصين
    زعيمة هونغ كونغ تقر بوجود استياء من أداء الحكومة
    الكلمات الدلالية:
    كاري لام, أخبار هونغ كونغ
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook