23:24 GMT07 يوليو/ تموز 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 50
    تابعنا عبر

    قالت كوريا الشمالية، اليوم الخميس، إن السياسة الأمريكية تثبت أن واشنطن ما تزال تمثل تهديدا طويل الأمد للشعب الكوري الشمالي وإن الشمال سيبنى قوات أكثر كفاءة للتصدي للخطر العسكري الأمريكي.

    وقالت بيونغ يانغ، إنها لا ترى أن من الممكن أن تتحسن العلاقات مع الولايات المتحدة بالحفاظ على الروابط بين الزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ أون والرئيس الأمريكي دونالد ترامب، بحسب "رويترز". 

    وقال وزير الخارجية الكوري الشمالي ري سون جون لوكالة الأنباء المركزية الكورية إن السياسة الأمريكية تثبت أن واشنطن لا تزال تمثل تهديدا طويل الأمد للشعب الكوري الشمالي وإن الشمال سيبنى قوات أكثر كفاءة للتصدي للخطر العسكري الأمريكي.

    يأتي ذلك بعدما عبرت وزارة الخارجية الأمريكية عن خيبة أملها من تعليق كوريا الشمالية خطوط الاتصال الساخنة مع كوريا الجنوبية يوم الثلاثاء. 

    يشار إلى أن كوريا الشمالية قالت يوم الثلاثاء إنها ستقطع الخطوط الساخنة مع كوريا الجنوبية بعد أيام من انتقاد سول لعدم منع المنشقين من إرسال منشورات ومواد أخرى إلى الشمال.

    وقالت كوريا الجنوبية أمس الأربعاء إنها ستتخذ إجراءات قانونية بحق منظمتين تقومان بهذه العمليات.

    وتهدف الخطوط الساخنة العسكرية إلى منع وقوع صدامات عرضية بين الكوريتين، وقد تم استخدام خط الاتصال العسكري على الساحل الغربي على وجه الخصوص لإرسال الإشعارات إلى الجانب الكوري الشمالي.

    انظر أيضا:

    كوريا الشمالية تقول إنها تنوي بناء "قوة أكثر كفاءة" لمواجهة التهديدات الأمريكية
    كوريا الشمالية لا ترد على اتصالات هاتفية عسكرية من الجنوب
    كوريا الشمالية تنفذ تهديدها... ودفاع الجنوبية يعلق
    بولتون: ما قامت به كوريا الشمالية يشبه "تفجير قنبلة"
    أمريكا تدعو كوريا الشمالية لاستئناف الحوار مع جارتها الجنوبية
    الكلمات الدلالية:
    كوريا الشمالية, كيم جونغ أون
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook