01:36 GMT24 أكتوبر/ تشرين الأول 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 10
    تابعنا عبر

    وجهت منظمة الصحة العالمية، اليوم الجمعة، الشكر للحكومة الروسية لتبرعها بمبلغ 9 ملايين دولار للمنظمة بهدف تعزيز حماية الصحة العالمية.

    القاهرة - سبوتنيك. وقال المدير العام لمنظمة الصحة العالمية تيدروس أدهانوم، في تغريدة على موقع "تويتر"، اليوم: "جزيل الشكر للحكومة الروسية ووزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف لمساهمتهم طوعا بمبلغ 9 ملايين دولار لصالح منظمة الصحة العالمية من أجل حماية صحة الأمهات وحديثي الولادة والأطفال في جميع أنحاء العالم".

    وأضاف أدهانوم: "إننا نقدر جهود روسيا لمساعدتنا في تقديم الرعاية الصحية للجميع ولدعم أهداف الأمم المتحدة العالمية للتنمية المستدامة".

    يذكر أنه، في 29 نيسان/أبريل الماضي، أعرب رئيس منظمة الصحة العالمية، تيدروس أدهانوم، عن شكره لوزير الخارجية الروسي، سيرغي لافروف، بسبب ثقته وتصريحاته الداعمة للمنظمة.

    وقال أدهانوم، في تغريدة على "تويتر": "شكرًا لك صديقي سيرغي لافروف، على ثقتك ودعمك لمنظمة الصحة العالمية".

    وأضاف: "بالعمل معًا يمكن أن ننهي وباء (كوفيد-19)".

    وسبق أن قال الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، بأن الولايات المتحدة ستتوقف تمامًا عن تمويل منظمة الصحة العالمية وستراجع عضويتها فيها، إذا لم تنفذ الإصلاحات التي تطلبها الولايات المتحدة في غضون 30 يومًا. ووفقًا للرئيس الأمريكي، فقد حققت إدارته في استجابة منظمة الصحة العالمية الفاشلة لوباء فيروس كورونا المستجد، ووفقا له، فإن الولايات المتحدة "ستعيد توجيه هذه الأموال إلى العالم كله لتلبية الاحتياجات الصحية العاجلة".

    كما اتهم وزير الخارجية الأمريكي، مايك بومبيو، مؤخرا، منظمة الصحة العالمية بأنها لم تقم بعملها لمنع انتشار وباء كوفيد-19.

    ولكن موسكو رفضت الموقف الأمريكي في أكثر من مناسبة، فيما أكد لافروف، قبل ذلك، أن بلاده ستواصل دعم منظمة الصحة العالمية، واصفا إياها بأنها "وسيلة مهمة للغاية، ومنصة فريدة من نوعها وهيكل يجمع أفضل المهنيين من جميع البلدان، دون استثناء، بما في ذلك من الولايات المتحدة".

    انظر أيضا:

    سفير الصين: أفعال واشنطن بخصوص منظمة الصحة العالمية "كمن يبصق في بئر يشرب منه الجميع"
    منظمة الصحة العالمية تكشف مصير "موسم الحج"
    منظمة الصحة: جائحة فيروس كورونا "تتسارع" في أفريقيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook