05:00 GMT08 يوليو/ تموز 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 80
    تابعنا عبر

    قال السناتور الأمريكي بيرني ساندرز، إنه يجب على حكومة بلاده إنفاق الأموال على تحسين حياة الأمريكيين، بدلا من إنفاق مئات المليارات على تصنيع الأسلحة.

    وأضاف، في تدوينة على "تويتر"، اليوم السبت: "بدلا من إنفاق مزيد من الأموال على أسلحة الدمار الشامل المصممة لقتل أكبر عدد ممكن من البشر، ربما يكون الأفضل أن ننفق الأموال على تحسين حياة الأمريكيين".

    وقال موقع "كومون دريمز" الأمريكي، أمس الجمعة، إن ساندرز، سيناتور ولاية فيرمونت، اقترح اقتطاع 10 في المئة من ميزانية الدفاع الأمريكية، وإعادة توجيهها للاستثمار في تحسين المجتمعات التي تعاني من الفقر والإهمال منذ زمن طويل.

    وتقدر ميزانية الدفاع الأمريكية لعام 2021، التي يجري مناقشتها خلال الشهر الحالي بـ 740 مليار دولار، ووفقا لمقترح ساندرز، فإنه يريد اقتطاع 74 مليار دولار من ميزانية البنتاغون.

    وتحتل الولايات المتحدة الأمريكية المرتبة الأولى عالميا بين أكثر الدول إنفاقا على جيوشها.

    ويدعو العديد من الأمريكيين الداعمين للقضايا الاجتماعية إلى دعم الفقراء والمهمشين، بدلا من الإنفاق على إنتاج وتصنيع الأسلحة.

    انظر أيضا:

    برلماني روسي: الزيادة في ميزانية الدفاع الأمريكية مرتبطة بالنمو الاقتصادي
    البرلمان التركي يقر ميزانية 2020 بزيادة في الإنفاق الدفاعي
    نائب رئيس "شؤون الدفاع" بالدوما: ميزانية الدفاع الأمريكية الجديدة عدوانية
    ترامب يوافق على زيادة ميزانية الدفاع الأمريكية
    ميزانية الدفاع الأمريكية قد تطعم قارة
    ترامب يوقع ميزانية الدفاع مع إجراءات ضد روسيا وتركيا
    الكونغرس الأمريكي يوافق على ميزانية الدفاع للعام المقبل بقيمة 738 مليار دولار
    الكلمات الدلالية:
    الولايات المتحدة, ميزانية الدفاع, الجيش الأمريكي, بيرني ساندرز
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook