07:02 GMT07 يوليو/ تموز 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    أعرب خبراء حقوق الإنسان في الأمم المتحدة، عن استيائهم من دعم الولايات المتحدة لخطة الضم الإسرائيلية التي تستهدف ضم أجزاء من الضفة الغربية الفلسطينية إلى إسرائيل.

    أكد ما يقرب من 50 خبيرا مستقلا، في بيان مشترك، اليوم الثلاثاء، أن خطة إسرائيل لضم أجزاء كبيرة من الضفة الغربية المحتلة "تنتهك مبدأ أساسيا من مبادئ القانون الدولي يحظر الاستيلاء على الأراضي بالقوة"، بحسب "رويترز".

    وطالب الخبراء المستقلون دولا أخرى التحرك بفاعلية لمعارضة الخطة.

    وعبر الخبراء عن استيائهم من دعم الولايات المتحدة لخطة رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو "غير القانونية" لفرض السيادة من خلال ضم فعلي لأراض يسعى الفلسطينيون لإقامة دولتهم عليها.

    وقال البيان "ضم أراض محتلة هو انتهاك خطير لميثاق الأمم المتحدة ومعاهدات جنيف ويتناقض مع قاعدة أساسية أكدها مرارا مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة والجمعية العامة مفادها أن الاستيلاء على الأراضي بالحرب أو بالقوة غير مقبول".

    انظر أيضا:

    مسؤول إسرائيلي سابق: ضم الضفة الغربية سيكلف 20 مليار دولار سنويا
    مصر والأردن تحذران من ضم أجزاء من الضفة الغربية
    وزير الخارجية الألماني يزور إسرائيل لتحذيرها من عواقب ضم الضفة الغربية
    ما تأثير الاحتجاجات في تل أبيب على خطة ضم الضفة الغربية؟
    نتنياهو يعلن عن خلاف مع الأمريكيين حول ضم أجزاء من الضفة الغربية
    الكلمات الدلالية:
    مواجهات الضفة الغربية, أخبار الضفة الغربية, الضفة الغربية
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook