18:32 GMT06 يوليو/ تموز 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 20
    تابعنا عبر

    طالب موظفو المستشفيات في أنحاء مختلفة من فرنسا، اليوم الثلاثاء، بتحسين الرواتب، وقامت الشرطة بإطلاق الغاز المسيل للدموع على المتظاهرين في باريس.

    واحتشد متظاهرون أمام النصب التذكاري إنفاليدز في باريس، كما شارك مئات من عمال المستشفيات في مسيرة جنوب مدينة مرسيليا وفي مدينة

    مونبلييه ومتز وغيرها.

    وتنظم معظم الاحتجاجات أمام المستشفيات ومراكز الرعاية الصحية، كما أعلن عمال الرعاية المنزلية وجمعيات المتقاعدين إنهم سينضمون إلى الاحتجاجات.

    وبدأ منظمو الاحتجاج بانتقاد سياسة حكومة "التقشف"، حتى قبل أزمة كورونا، وقالوا إنها قلصت الموارد إلى عظام عارية. وطالبوا زيادة الرواتب ووقف إغلاق المستشفيات وتخفيض أجور الخدمات، بحسب ما نقلته "أسوشيتد بريس".

    وتتفاوض الحكومة مع الممثلين في قطاع الرعاية الصحية بعد أن وعد الرئيس إيمانويل ماكرون بإصلاحات.

    مظاهرات الأطباء يطالبون بتحسين شروط العمل في باريس، فرنسا 16 يونيو 2020
    © Sputnik .
    مظاهرات الأطباء يطالبون بتحسين شروط العمل في باريس، فرنسا 16 يونيو 2020

    وأعطى ماكرون أمرا، في مارس/آذار، ببناء مستشفى ميداني لعلاج مرضى كورونا، وتم نقل المرضى والأطباء إلى المبنى بواسطة الطائرات العسكرية والقطارات العالية السرعة. 

    مظاهرات الأطباء يطالبون بتحسين شروط العمل في باريس، فرنسا 16 يونيو 2020
    © Sputnik .
    مظاهرات الأطباء يطالبون بتحسين شروط العمل في باريس، فرنسا 16 يونيو 2020

    وانتشرت الإضرابات والاحتجاجات بين عمال غرفة الطوارئ، العام الماضي، طالبوا خلالها بمزيد من التوظيف والتمويل بعد سنوات من فقدان الوظائف.

    انظر أيضا:

    فرنسا تلحق بأمريكا... آلاف يتظاهرون في باريس تنديدا بالعنصرية والشرطة تتصدى لـ"ملثمين"
    الشرطة الفرنسية تحتشد وسط باريس للاحتجاج ضد الحكومة...فيديو
    الكلمات الدلالية:
    فرنسا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook