01:43 GMT24 أكتوبر/ تشرين الأول 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 30
    تابعنا عبر

    قال وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف، اليوم الثلاثاء، إن تنفيذ خطط ضم أجزاء من الضفة الغربية سيؤدي إلى تصعيد خطير.

    وأضاف لافروف عقب محادثاته مع مسؤول السياسة الخارجية في الاتحاد الأوروبي جوزيب بوريل، في مؤتمر صحفي، اليوم، أن "روسيا والاتحاد الأوروبي متفقان على أن ضم إسرائيل لجزء من الأراضي الفلسطينية يمكن أن يثير جولة جديدة من العنف في المنطقة".

    وأوضح أن "تنفيذ خطط (إسرائيل) لضم جزء من الأراضي الفلسطينية في الضفة الغربية يهدد احتمالية حل الدولتين للقضية الفلسطينية-الإسرائيلية، وقد يثير جولة خطيرة جديدة من العنف في المنطقة.

    وكان وزير الخارجية الروسي قد أكد أكثر من مرة التزام بلاده بمبدأ الدولتين لحل الصراع الفلسطيني الإسرائيلي، مشيراً إلى حتمية إقامة مفاوضات مباشرة بين الفلسطينيين والإسرائيليين، تحت رعاية اللجنة الرباعية الدولية".

    فيما أكد بوريل للأمين العام لجامعة الدول العربية أحمد أبو الغيط، في وقت سابق، رفض الاتحاد الأوروبي لخطط إسرائيل في ضم أراض فلسطينية.

    وأوضح أن "الموقف الأوروبي من وضعية الأراضي التي احتلتها إسرائيل في عام 1967 لم يتغير، وأن الاتحاد الأوروبي لا يعترف بالسيادة الإسرائيلية على الضفة الغربية"، معتبراً أن الضم يشكل خرقًا خطيرًا للقانون الدولي.

    انظر أيضا:

    لافروف: محاولات واشنطن تمديد حظر الأسلحة على إيران غير شرعية وبلا آفاق
    لافروف: خروج أمريكا من معاهدة الأجواء المفتوحة لم يخلق هيستريا لدى الجانب الروسي
    لافروف يكشف عن أساليب الدول الغربية لفرض سياساتها في زمن كورونا
    لافروف يبحث مع وزير خارجية حكومة الوفاق الليبية تطورات الوضع في ليبيا
    الكلمات الدلالية:
    أخبار العالم, أخبار العال, الضفة الغربية, إسرائيل, فلسطين, الاتحاد الأوروبي, روسيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook