12:23 GMT15 يوليو/ تموز 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    أفادت وزارة الطاقة الروسية أن سوق النفط العالمي لا يزال متقلبا للغاية حتى في سياق الانتعاش التدريجي للطلب.

    وأفادت الوزارة، اليوم الثلاثاء، أن المشاركين في السوق مهتمون باستعادة توازن العرض والطلب.

    وقالت: "حتى الآن، هناك الكثير من الشكوك المرتبطة بالسعر والوضع الاقتصادي في البلدان الرئيسية المستهلكة للنفط. في الوقت الحالي، يهتم جميع المشاركين في السوق باستعادة الاقتصاد العالمي، وتحقيق التوازن بين العرض والطلب. للحفاظ على الاستقرار في الأسواق العالمية، وأوبك والدول غير الأعضاء في أوبك، قررت تمديد التخفيض في الإنتاج، بما في ذلك من قبل روسيا في معايير شهر يونيو الحالية، أي 9.7 مليون برميل في اليوم، حتى نهاية يوليو 2020".

    وأشارت وزارة الطاقة إلى أن روسيا أظهرت في مايو / أيار، وفاءً كبيراً بالتزاماتها بموجب اتفاق أوبك+. وكان مستوى تنفيذ الأداء 96%، وهو ما يعادل نحو 2 مليون برميل من الإنتاج اليومي.

    وأضافت وزارة الطاقة أن "خفض الإنتاج من قبل أكبر الدول المنتجة للنفط كان ضرورياً لتسريع موازنة سوق النفط العالمي في ظل ظروف الأسعار غير المستقرة واستمرار انخفاض الطلب على الهيدروكربونات. وبسبب الخروج التدريجي من قيود الحجر الصحي ، بدأ الطلب على النفط يتعافى".

    من جهة ثانية جاء في تقرير الوكالة الدولية للطاقة لشهر يونيو/ حزيران، أن المملكة العربية السعودية نفذت اتفاق "أوبك+" في مايو/ أيار بنسبة 100%، أما روسيا فنفذت الاتفاق بنسبة 97%.

    انظر أيضا:

    بعد النفط والروبل... ارتفاع متسق لسوق الأسهم الروسية
    برلماني روسي: نعرقل نهب الأمريكيين للنفط ولذلك نقوم بـ "دور مدمر" في الشرق الأوسط
    مدفعية الجيش الروسي تساهم في إخماد حريق هائل في إحدى آبار النفط... فيديو
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook