16:48 GMT05 يوليو/ تموز 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    أفاد المحلل البارز في مركز مجموعة الأزمات الدولية، أشيش برادهان، أن جميع الدول السبع المرشحة لديها فرصة لتصبح عضوا غير دائم في مجلس الأمن الدولي للفترة 2021-2022.

    وقال برادهان لوكالة "سبوتنيك": "إنه من الصعب التكهن بمن سيحظى بالمقاعد، بيد أن جميع البلدان لديها فرصة للحصول عليها". ومن المتوقع أن تُنتخب الدول ضمن أربع مجموعات إقليمية.

    وستتنافس جيبوتي وكينيا على مكان واحد من المجموعة الأفريقية. في مجموعة آسيا والمحيط الهادئ يتم ترشيح الهند فقط للحصول على مركز واحد، لذلك لن يكون لها منافس، وهذا لا يعفيها من الحاجة إلى الحصول على 129 صوتاً من أصل 193 (عدد البلدان في الأمم المتحدة).

    وتكافح المكسيك من أجل مكان واحد في مجموعة أمريكا اللاتينية ومنطقة حوض الكاريبي. وستتنافس ثلاث دول - كندا وأيرلندا والنرويج - على مقعدين في مجموعة تغطي أوروبا الغربية ودول أخرى.

    وأشار برادهان إلى أنه "من الواضح أن أهم جزء من هذا التنافس سيكون المجموعة الإقليمية لأوروبا الغربية وغيرها من البلدان والمجموعة الأفريقية. وبالنسبة للمجموعة الأفريقية، من غير المعتاد أن يكون هناك تنافس مفتوح بين دولتين" .

    وفي هذا السياق قال القائم بأعمال السفارة الكينية لدى روسيا، موريس أوكوت، إن بلاده تعول على الدعم الروسي خلال منافسة نيروبي على الحصول على مقعد العضوية غير الدائمة بمجلس الأمن الدولي.

    هذا وتجرى الجمعية العامة للأمم المتحدة، اليوم الأربعاء، انتخابات للأعضاء غير الدائمين الجدد في مجلس الأمن، وهى كندا وجيبوتي والهند وإيرلندا وكينيا والمكسيك والنرويج. وفي كانون الثاني/يناير 2021، ستشغل خمسة من هذه البلدان مقاعد ألمانيا وبلجيكا وجمهورية الدومينيكان وإندونيسيا وجنوب أفريقيا، التي انتخبت للفترة 2019-2020.

    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook