14:17 GMT05 يوليو/ تموز 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 11
    تابعنا عبر

    ألقت الشرطة في ولاية كولورادو الأمريكية القبض على رجل وامرأة، تسببا في وفاة ابنهما البالغ من العمر 11 عاما، بعد إجباره على شرب 3 لترات من الماء.

    ووفقا لصحيفة "نيويورك ديلي" الأمريكية، أجبر ريان سابين البالغ من العمر 41 عامًا، وزوجته تارا سابين البالغة من العمر 42 عامًا، ابنهما زكاري سابين على شرب نحو لترين من الماء يوميًا ظنا منهما أنه يعاني من مرض في المسالك البولية.

    وبحسب الصحيفة، في شهر مارس / آذار، عشية وفاته، أجبر الصبي على شرب نحو ثلاثة لترات من الماء لمدة أربع ساعات، وبدأ بعدها بالتقيؤ، واشتكى من آلام في الساق ثم أغمي عليه.

    وفي الصباح الباكر، استفاق الأب ابنه ليجد ابنه مستلق في سرير من الدماء والبلغم ملء فمه، وقد فارق الحياة.

    يذكر أن شرب كميات كبيرة من المياه يمكن أن تؤدي إلى تقليل الصوديوم في الدم، ما يسبب القيء والهذيان وأحيانا الوفاة.

    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook