23:35 GMT07 يوليو/ تموز 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 13
    تابعنا عبر

    قارن وزير الخارجية الأمريكية مايك بومبيو، محتويات كتاب مستشار الأمن القومي السابق، جون بولتون، بتسريبات ضابط المخابرات السابق، إدوارد سنودن.

    ففي تصريحات لوزير الخارجية على قناة "فوكس نيوز"، قال بومبيو: "لقد رأينا ما حدث عندما قام الناس برفع السرية عن المعلومات، مثل إدوارد سنودن. ما فعله جون بولتون هنا لا يختلف عن هذا، نترك لوزارة العدل فرصة لاتخاذ إجراءاتها، ولكن ظهور هذه المعلومات يشكل تهديدا حقيقيا وضررا حقيقيا لأمريكا".

    ونشرت، يوم الثلاثاء، مذكرات المستشار السابق للرئيس الأمريكي للأمن القومي، جون بولتون، والتي يصف فيها عمله في البيت الأبيض في 2018-2019.

    من جهتها إدارة الرئيس الأمريكي تدّعي احتواء الكتاب معلومات سرية، في الوقت الذي لم ينسق فيه بولتون مع السلطات حول محتويات كتابه، كما طالب البيت الأبيض بإزالة التعليقات غير الجيدة المتعلقة بالرئيس ترامب، في الوقت الذي أكد فيه بولتون عدم احتواء الكتاب على أي معلومات سرية.

    وكانت المحكمة قد رفضت، في وقت سابق، طلب الإدارة الأمريكية بحظر الكتاب، لتوزع العديد من النسخ على المتاجر في الوقت الذي شهد تسريبا لبعض المعلومات التي يحتويها لوسائل الإعلام.

    يذكر بأن سنودون سلم في 2013، لصحيفتي "واشنطن بوست" و"الغارديان" سلسلة من المواد السرية حول الإنترنت وبرامج الاستخبارات الأمريكية. 

    ثم هرب بعدها إلى هونغ كونغ ومنها إلى روسيا، التي منحته إقامة مؤقتة لمدة عام، شريطة أن يوقف أنشطته ضد الولايات المتحدة، وفي أغسطس/آب 2014، حصل سنودن على تصريح إقامة في روسيا لمدة ثلاث سنوات.

    انظر أيضا:

    في كتابه الجديد… بولتون: ترامب انتوى دعم الهجوم الإسرائيلي على إيران
    الخارجية الكوبية: اعترافات بولتون تؤكد تهديد الولايات المتحدة لاستقرار المنطقة
    الكلمات الدلالية:
    إدوارد سنودن, مايك بومبيو, أمريكا, جون بولتون
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook