03:53 GMT10 يوليو/ تموز 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    حذر الدكتور أنتوني فاوتشي، كبير خبراء الأمراض المعدية في الولايات المتحدة، من "زيادة مقلقة" في معدل الإصابات بفيروس كورونا في بعض الولايات.

    ونقلت وسائل إعلام أمريكية عن لجنة من مسؤولي الصحة، ومن بينهم فاوتشي، القول إن الأيام القليلة المقبلة ستكون حاسمة في القضاء على التفشي الجديد.

    وأكدت اللجنة وهي مكونة من أربعة خبراء، أن الرئيس دونالد ترامب لم يطلب منهم أبدا "إبطاء" عملية إجراء الاختبارات.

    وجاءت تعليقات الخبراء بعد أن قال ترامب خلال مسيرة نهاية الأسبوع، في أوكلاهوما، إنه طلب من فريقه إجراء اختبارات أقل للمساعدة في تقليل عدد الحالات الرسمية.

    وشهد مدير المعهد الوطني للحساسية والأمراض المعدية، الدكتور فاوتشي، أمام لجنة في الكونغرس تحقق في تعامل الإدارة الأمريكية مع الوباء: "على حد علمي، لم يُطلب من أي منا إجراء عدد أقل من الاختبارات".

    وأضاف: "في الحقيقة، سنقوم بعدد أكبر من الاختبارات". واعترض المسؤولون الثلاثة الآخرون - الذين يمثلون مراكز السيطرة على الأمراض والوقاية منها وإدارة الغذاء والدواء ووزارة الصحة والخدمات الإنسانية - على تعليق ترامب، قائلين إنّ أحدا لم يوجههم لإجراء عدد أقل من الاختبارات.

    وحذر الدكتور فاوتشي من "زيادة مقلقة للعدوى" ومن "زيادة انتشار الفيروس في المجتمع" في العديد من الولايات الجنوبية والغربية.

    انظر أيضا:

    فاوتشي: يمكننا منع موجة ثانية لتفشي كورونا إذا قمنا بهذه الخطوة
    فاوتشي: الوباء لم ينته بعد وهو أسوأ كابوس
    فاوتشي: لا تدابير حجر إضافية
    الكلمات الدلالية:
    فيروس كورونا, ترامب
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook