01:11 GMT05 يوليو/ تموز 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 01
    تابعنا عبر

    قالت وزارة الدفاع التركية إن عملية "مخلب النمر" العسكرية التي أطلقتها في منطقة "حفتانين" شمالي العراق، لم ولن تلحق الأذى بأي مدني.

    وقالت الوزارة إن "الجيش التركي يعتبر المدنيين والأراضي والمباني التاريخية والأثار الثقافية (في العراق) عناصر لا يمكن المساس بها" بحسب وكالة الأناضول.

    وأطلقت تركيا عملية "مخلب النمر" ضد عناصر منظمة "بي كا كا"، وغيرها من التنظيمات الإرهابية في منطقة "حفتانين" شمالي العراق، وفقا للوكالة.

    يذكر أن "بي كا كا" الإرهابية (وفقا للوكالة)، تتخذ من جبال قنديل شمالي العراق، معقلا لها، وتنشط في العديد من المدن والبلدات، وتحتل عددا كبيرا من القرى في المنطقة، وتشن هجمات على الداخل التركي.

    وأعلنت رئاسة الجمهورية العراقية أن الانتهاكات التركية المتكررة للأجواء العراقية تعتبر مخالفة صريحة للأعراف والمواثيق الدولية، وتسببت بقتل العديد من المدنيين العزل.

    ونشرت الرئاسة العراقية بيانا عبر صفحتها الرسمية على "تويتر"، قالت فيه: "تدعو رئاسة جمهورية العراق إلى إيقاف الانتهاكات التي تطال السيادة الوطنية نتيجة العمليات العسكرية التركية المتكررة وخرقها للأجواء العراقية والتي ذهبت ضحيتها عدد من المدنيين العزل".

    وأضافت: "إن هذه الأعمال تعد انتهاكاً صارخاً لمبدأ حسن الجوار، ومخالفة صريحة للأعراف والمواثيق الدولية".

    وقبل نحو عشرة أيام أدان الأمين العام لجامعة الدول العربية أحمد أبو الغيط، العملية العسكرية التي أطلقتها تركيا على مواقع لحزب العمال، مؤكدا أن "التدخل العسكري التركي يمثل اعتداء على السيادة العراقية، ويجري دون تنسيق مع الحكومة في بغداد، بما يعكس استهانة أنقرة بالقانون الدولي وبعلاقاتها بجيرانها العرب على حد سواء".

    بعد ذلك استدعت وزارة الخارجية العراقية، السفير التركي في العراق فاتح يلدز، وسلمته مذكرة احتجاج على القصف التركي شمالي العراق.

    انظر أيضا:

    العراق..."الدفاع النيابية" تدعو لتقديم شكوى إلى الأمم المتحدة ضد تركيا
    طائرة عسكرية عراقية تصل تركيا لنقل جثمان قائد عسكري.. صور
    مقتل أكثر من 20 جنديا تركيا بهجمات لعناصر حزب العمال الكردستاني بشمال العراق
    الكلمات الدلالية:
    تركيا, العراق
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook