23:37 GMT12 يوليو/ تموز 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 1120
    تابعنا عبر

    وجه رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، أمس الثلاثاء، رسالة تحذير إلى الرئيس السوري بشار الأسد بسبب ما وصفه "استمرار التواجد الإيراني في سوريا".

    وقال نتنياهو، خلال لقائه مع المبعوث الأمريكي للشأن الإيراني بريان هوك، "نحن حازمون تماما بشأن منع إيران من التموضع عسكريا في المحيط الأقرب منا. نقوم بعمليات عسكرية قوية جدا مرة تلو الأخرى ضد إيران ووكلائها في سوريا وفي أماكن أخرى وفق الحاجة"، وذلك حسب صحيفة "معاريف" الإسرائيلية.

    وأضاف: "أقول للملالي في طهران، إسرائيل ستواصل القيام بهذه العمليات لأنها ضرورية لمنعكم من فتح جبهة إرهابية وعسكرية ضدنا بسوريا". وأقول لبشار الأسد: "أنت تعرض مستقبل بلدك ونظامك للخطر. إسرائيل لن تسمح لإيران بإقامة تواجد عسكري بسوريا".

    وكان رئيس الوزراء الإسرائيلي، أكد يوم الخميس الماضي، أن بلاده "ستمنع إيران من تطوير صواريخ دقيقة في سوريا ولبنان".

    وقال نتنياهو: "قلت في حفل تخرج فوج جديد من طياري سلاح الجو: نواجه ثلاثة تحديات رئيسية ونعمل ضدها دون هوادة: "التموضع الإيراني في سوريا وإخراج الجيش الإيراني منها؛ ومحاولات تصنيع صواريخ عالية الدقة في سوريا وفي لبنان؛ ومنع إيران من الحصول على الأسلحة النووية".

    ​فيما أكد وزير الاستخبارات الإسرائيلي إيلي كوهن قدرة بلاده الاستخبارية وتعاونها مع دول الخليج أمنيا في مواجهة إيران، وتعهد بدعم إسرائيل لدول الجوار في مواجهة الأطماع الإيرانية، كما أكد رئيس هيئة الأركان الإسرائيلية أفيف كوخافي، أن "إيران تقدمت في مشروعها النووي، وأصبحت "الدولة الأخطر في الشرق الأوسط" على إسرائيل".

    انظر أيضا:

    تماد غير مسبوق في الاعتداءات الإسرائيلية على سوريا... لماذا اكتفت دمشق بالدفاع السلبي
    إيران تعلن لأول مرة عن التقاط صور حساسة ودقيقة من سوريا وإسرائيل وأمريكا
    عقوبات أمريكية جديدة على سوريا...توتر بين الأردن وإسرائيل وملك الأردن يحذر
    من داخل سوريا... قائد فيلق القدس الإيراني يوجه "اتهاما خطيرا" إلى أمريكا وإسرائيل
    قائد الاستخبارات الإسرائيلية السابق: إيران قد ترد على الهجمات الإسرائيلية في سوريا
    الكلمات الدلالية:
    التواجد الإيراني في سوريا, براين هوك, بشار الأسد, بنيامين نتنياهو
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook