14:17 GMT04 أغسطس/ أب 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 10
    تابعنا عبر

    أكد وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو على أهمية استمرار الحوار بين الولايات المتحدة وروسيا، مشيرًا إلى أن الأخيرة لديها مصلحة في عدم تصعيد التوتر في أفغانستان.

    القاهرة - سبوتنيك. وقال بومبيو في مؤتمر صحافي، اليوم الأربعاء: "خلال الحديث مع شركائنا في روسيا حول أفغانستان أخبرتهم أننا لا نريد منهم التورط"، في إشارة إلى أن روسيا لديها مصلحة في عدم تصعيد التوتر في أفغانستان".

    وحول دعوة الولايات المتحدة الأمريكية لروسيا للمشاركة في قمة الدول السبع الكبرى، قال بومبيو: "أما بالنسبة لروسيا ومجموعة السبع عندما "كانوا فيها (في المجموعة جلبوا مشاكل، الآن هم خارجها - ما زالوا يشكلون خطرا علينا. يجب أن نتحدث مع الروس. الرئيس (الولايات المتحدة) هو من يحدد الضيوف، الذين سيحضرون إلى القمة وهذا قراره وأنا بالطبع أترك الأمر له، لكنني متأكد من أنه من المهم جدًا التفاعل مع روسيا في كثير من الأحيان. كان سيتم دعوة روسيا إلى قمة السبع الكبرى".

    وتابع: "أؤمن بأنه من المهم وجود محادثات مع روسيا... من المهم والحيوي أن تستمر الولايات المتحدة في الحوار مع روسيا لإقناعهم بتغيير بعض من أنشطتها".

    كما اتهم وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو كلا من موسكو وطهران بالاستمرار في "تقويض المساعي الأمريكية نحو السلام هناك".

    وقال نائب وزير الخارجية الروسي، سيرغي ريابكوف، في وقت سابق، إن موسكو تدرس عرض الرئيس الأمريكي دونالد ترامب دعوة روسيا للمشاركة في اجتماع مجموعة السبع الكبار"جي 7".

    وقال ريابكوف في حوار عبر الإنترنت مع وكالة "سبوتنيك"، اليوم الجمعة: "الدعوة محل اهتمام. نحن بالطبع ندرس ما اقترحه الرئيس الأمريكي. لكن أود أولاً أن أشير إلى ظروف عابرة مهمة للغاية من وجهة نظرنا. الأولى في رأينا التراجع المطرد لـ" مجموعة الـ7" كهيكل، والتي أوجدت في وقت ما حلولا للعديد من المشاكل الدولية الهامة في مختلف المجالات من الاقتصاد إلى القضايا الرئيسية لحل النزاعات.

    انظر أيضا:

    أمريكا وروسيا تتصدران قائمة تسرب البيانات من الخادمات السحابية
    الكرملين: لم يكن هناك اتصالات بين روسيا وأمريكا بشأن مؤامرة مع طالبان
    الكلمات الدلالية:
    أفغانستان, التوتر, روسيا, الحوار, مايك بومبيو
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook