18:39 GMT22 سبتمبر/ أيلول 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 40
    تابعنا عبر

    أعلنت الرئاسة الفرنسية، اليوم الجمعة، أن رئيس الوزراء الفرنسي إدوارد فيليب قدم استقالة حكومته لرئيس الجمهورية إيمانويل ماكرون الذي قبلها.

    أعلن قصر الاليزيه في بيان، أن "حكومة فيليب ستستمر بأداء مهامها خلال الفترة الانتقالية وحتى تعيين رئيس جديد للحكومة".

    وأضاف أن "ماكرون وافق على استقالة الحكومة التي قدمها السيد إدوارد فيليب".

    وكان من المتوقع مسبقا أن تستقيل الحكومة الفرنسية خلال شهر يوليو الجاري حيث تناولت وسائل الإعلام منذ قرابة الشهر أنباء عن احتمال قيام الرئيس ماكرون بتعديل وزاري لكي "يعطي دفعة جديدة" لما تبقى من ولايته التي تنتهي عام 2022.

    وذكرت وسائل الإعلام المحلية في الأيام الأخيرة عددا من الأسماء التي من الممكن أن يقترحها ماكرون لترؤس الحكومة وعلى رأسها وزيرة الجيوش فلورانس بارلي.

    يشار إلى أن رئيس الوزراء المستقيل إدوارد فيليب سبق وفاز يوم الأحد الماضي برئاسة بلدية مدينة "لو هافر" شمال غربي البلاد حيث أصر على الترشح للمنصب الذي شغله سابقا قبل أن يتولى رئاسة الحكومة مما عزز أكثر فرضية استقالته.

    انظر أيضا:

    بعد 170 عاما... الجزائر تسترجع من فرنسا رفات 24 من قادة المقاومة
    وكالة: عملية "حارس البحر" مستمرة رغم انسحاب فرنسا
    أول تعليق من الناتو على انسحاب فرنسا من عملية عسكرية بسبب تركيا
    بعد تحويله إلى مسجد... فرنسا تدعو إلى إبقاء متحف "آيا صوفيا" في تركيا مفتوحا أمام الجميع
    الكلمات الدلالية:
    ماكرون, أخبار العالم, استقالة الحكومة, إدوارد فيليب, استقالة, فرنسا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook