15:04 GMT24 أكتوبر/ تشرين الأول 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 31
    تابعنا عبر

    قال وزير الدفاع الإيراني أمير حاتمي، إن القوات المسلحة ترصد النشاطات الأمريكية المناهضة لبلاده على مختلف الصعد السياسية والاقتصادية والاجتماعية.

    وأشار حاتمي، في تصريح أدلى به خلال زيارته لمنزل وزير الدفاع الأسبق اللواء موسى نامجو، إلى أن النشاطات الأمريكية المناهضة لإيران على مختلف الصعد السياسية والاقتصادية والاجتماعية تستهدف كسر مقاومة الشعب وزعزعة الأمن في البلاد، لكن الأمريكيين سيمنون بالهزيمة على يد الشعب الإيراني هذه المرة، كما حصل في المرات السابقة، وفق قوله.

    وأكد أن "القوات المسلحة الإيرانية تعمل وفق توجيهات قائد الثورة الإمام خامنئي في تعزيز اقتدارها والدفاع عن الشعب والبلاد وترصد بوعي جميع نشاطات الأعداء اليائسة وترد عليها بحزم" بحسب وكالة مهر.

    وبعد فترة وجيزة من الثورة الإسلامية الإيرانية عام 1979 قطعت طهران وواشنطن العلاقات الدبلوماسية بينهما بعدما سيطر إيرانيون متشددون على مقر السفارة الأمريكية واحتجزوا 52 أمريكيا رهائن لمدة 444 يوما. وتتولى سويسرا رعاية المصالح الأمريكية مع طهران.

    وتنامى العداء بين طهران وواشنطن منذ انسحاب الرئيس الأمريكي دونالد ترامب في 2018 من الاتفاق النووي الإيراني وفرضه عقوبات على إيران أصابت اقتصادها بالشلل. وردت إيران بتقليص التزاماتها تدريجيا بموجب الاتفاق الموقع في عام 2015.

    ووصل العداء إلى مستويات غير مسبوقة في أوائل يناير/كانون الثاني عندما قُتل القائد العسكري الإيراني قاسم سليماني في غارة أمريكية بطائرة مسيرة في بغداد.

    وردت إيران في التاسع من يناير بإطلاق صواريخ على قاعدتين في العراق تتمركز بهما قوات أمريكية، في عملية وصفها الزعيم الأعلى الإيراني آية الله علي خامنئي بأنها "صفعة على وجه" الولايات المتحدة، مضيفا أنه ينبغي على القوات الأمريكية أن تغادر المنطقة.

    انظر أيضا:

    حاتمي: الجيش الإيراني من أكثر جيوش العالم جهوزية واستعدادا
    حاتمي: نواجه الظاهرة الترامبية وواشنطن تعرض الأمن العالمي للخطر
    حاتمي: أركان النظام الإيراني متفقة على أهمية تطوير القدرات الدفاعية
    الكلمات الدلالية:
    الولايات المتحدة, إيران
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook