14:40 GMT09 أغسطس/ أب 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 65
    تابعنا عبر

    قال زعيم حزب "إسرائيل بيتنا" أفيغدور ليبرمان، مساء أمس الاثنين، إن مسؤولا كبيرا في الأجهزة الأمنية صرح بأن إسرائيل هي المسؤولة عن التفجير الذي شهدته إيران يوم الخميس الماضي في منشأة نطنز النووية.

    وطالب، ليبرمان، في حديث مع إذاعة الجيش الإسرائيلي، رئيس الحكومة بنيامين نتنياهو بإسكاته، مضيفا أن "هذا المسؤول الكبير في الجهاز الاستخباري قد بدأ بذلك حملته لخوض الانتخابات المبكرة في حزب الليكود، تمهيدا لخلافة نتنياهو"، وذلك حسب صحيفة "معاريف" الإسرائيلية.

    وكانت صحيفة نيويورك تايمز قد نقلت عن مسؤول استخباري شرق أوسطي مطّلع، قوله إن "إسرائيل مسؤولة عن الهجوم". وقال إن "تل أبيب مسؤولة عن الانفجار الأخير لكن ليس لها أي علاقة بالحوادث الأخرى".

    وكان المتحدث باسم منظمة الطاقة النووية الإيرانية، بهروز كمالوندي، أعلن عن "اتخاذ القرارات اللازمة لإعادة بناء الجملون الذي تضرر بموقع نطنز النووي". وذكر أنه تقرر إنشاء جملون أكبر بمعدات أكثر تقدما في هذا المجمع، مؤكدا أن الحادث الذي وقع يوم الخميس الماضي، لم يخلف خسائر في الأرواح، فيما كانت الخسائر المادية جسيمة.

    وأضاف "الجهات الأمنية في البلاد على علم حاليا بسبب وقوع الحادث، إلا أنها لا تنوي التحدث عنه حاليا لاعتبارات أمنية".

    وشهدت إيران انفجارا في مبنى تابع لمحطة نظنز النووية. وقال ثلاثة مسؤولين إيرانيين، رفضوا الكشف عن أسمائهم، لوكالة "رويترز"، إن الانفجار نتج عن هجوم سيبراني، فيما قال مسؤولون آخرون إن "إسرائيل يمكن أن تكون وراء الهجمات" لكنهم لم يقدموا أي دليل يدعم مزاعمهم.

    انظر أيضا:

    "للرد على الأعداء"... عسكري إيران يتحدث عن الهجوم السيبراني
    "المفاجأة المخفية"... إيران تكشف تفاصيل عن مدن عسكرية عائمة تحت الأرض
    إيران: شيدنا قواعد صواريخ تحت الأرض على ساحل الخليج
    إيران تعلن عن ممر تجاري جديد بدلا من قناة السويس
    إيران تعلن تفاصيل جديدة بشأن مفاعل نطنز النووي
    روسيا تعلق على انفجار منشأة نطنز في إيران
    الكلمات الدلالية:
    تصريحات ليبرمان, أفيغدور ليبرمان, إسرائيل, إيران
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook