21:00 GMT07 أغسطس/ أب 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    رفضت قاضية أمريكية الإفراج الفوري بكفالة عن أب وابنه، يحاولان تجنب تسليمهما إلى اليابان بعد اتهامهما بمساعدة كارلوس غصن على الهرب من البلاد، خلال انتظاره المحاكمة بشأن مخالفات مالية.

    ووفقا لوكالة "رويترز"، فإن القاضية أنديرا تالواني، أكدت "أنه يتعين على مايكل تايلور وابنه بيتر المحتجزين منذ 20 مايو/ أيار أن يظهرا أنهما يستحقان الحرية.

    وقال المتهمان: "إن هناك ما يبرر الإفراج عنهما بكفالة، لأنه يمكن أن يُصابا بمرض كوفيد-19 في المركز الإصلاحي في ضواحي نورفولك كاونتي، حيث ثبتت إصابة 36 محتجزا وعاملا هناك بالمرض".

    وهرب غصن من اليابان في أواخر ديسمبر/ كانون الأول، إلى بيروت، حيث قضى طفولته، وذلك مرورا بإسطنبول. وكان الرجل قيد الإقامة الجبرية بتهمة ارتكاب مخالفات مالية، وقد نقل في صندوق كبير إلى طائرة خاصة كانت بانتظاره.

    وكانت اليابان وجهت طلبا رسميا إلى الولايات المتحدة الأمريكية لتسليمها أشخاصا يشتبه بمساعدتهم لرجل الأعمال اللبناني، مدير "نيسان" السابق، كارلوس غصن، على الهرب من القضاء الياباني.

    انظر أيضا:

    وكالة: مفاجأة في قضية كارلوس غصن
    تفاصيل تنشر للمرة الأولى... كم دفع كارلوس غصن لمن أخرجوه من طوكيو إلى بيروت
    الكلمات الدلالية:
    كارلوس غصن, المحاكمة, الإفراج, رفض, قاضية
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook