15:01 GMT13 أغسطس/ أب 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 20
    تابعنا عبر

    تتجه الولايات المتحدة الأمريكية لمنع خطوط الطيران الدولية الباكستانية من تسيير رحلات إلى البلاد، بعد الكشف عن أن نحو 150 من طياريها سيتم منعهم من التحليق بسبب حملهم رخصا مزورة أو مشكوك في صحتها.

    وبحسب وكالة "بلومبرغ"، تأتي تلك الخطوة عقب اتخاذ الهيئة المشرفة على الطيران في الاتحاد الأوروبي لخطوة مشابهة.

    وأعلنت هيئة النقل الأمريكية الحظر بعد تبليغها بأن "نحو ثلث الطيارين الباكستانيين لا يحملون الرخص المطلوبة وفق المعايير الدولية".

    وفي يونيو/حزيران الماضي كشف وزير الطيران في باكستان أن مراجعة أجرتها الحكومة كشفت أن نحو 260 من طياري البلاد البالغ عددهم الإجمالي 860 طيارا يعملون حاليا، يحملون رخصا مزورة أو قاموا بالغش في الامتحانات.

    وأعلنت الشركة أنها ستمنع ما يقرب من ثلث طياريها البالغ عددهم 434 طيارا من الطيران، بعد أسابيع من تحطم إحدى طائراتها في كراتشي ما أسفر عن مصرع 98 شخصا، واعتبر الحادث ناجما عن خطأ ارتكبه الطيار.

    وأكدت الشركة في بيان أن التصريح الممنوح لها تم سحبه بسبب "أحداث وقعت مؤخرا اعتبرت هيئة الطيران المدني الباكستانية أنها تثير مخاوف جادة حول سلامة الطيران".

    انظر أيضا:

    تطورات جديدة بشأن الطائرة المنكوبة في باكستان
    بالفيديو... هجوم مسلح على بورصة باكستان ومقتل وجرح العشرات
    التقى مسؤولا أمريكيا... إصابة وزير خارجية باكستان بفيروس كورونا
    الكلمات الدلالية:
    الولايات المتحدة, الطيران, باكستان
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook