18:07 GMT09 أغسطس/ أب 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 10
    تابعنا عبر

    كشفت الشرطة الإيرانية، اليوم الأحد، معلومات مثيرة عن حادث انفجار "المركز الطبي" في العاصمة طهران نهاية الشهر الماضي.

    وقال نائب قائد شرطة طهران، حميد هداوند، إن "حادث انفجار المركز الطبي لم يكن أمنيا أو مدبرا، مؤكدا أن "التحقيقات أثبتت أن الحادث ناجم عن خطأ بشري وتهاون من قبل العاملين في المركز"، وذلك حسب وكالة "فارس" الإيرانية.

    وأضاف هداوند، "تم اعتقال 12 شخصا إثر الحادث، أفرج عن 11 منهم بكفالة مالية حتى موعد انعقاد جلسة المحكمة، بينما لا يزال شخص واحد قيد الحبس"، مشيرا إلى أن غالبيتهم من مسؤولي المركز الطبي.

    وكان مسؤول إيراني كشف سبب الانفجار الذي وقع شمالي طهران وتسبب في مصرع 13 شخصا، وإصابة آخرين، مشيرا إلى أن تسرب غاز كان وراء الحادث.

    وقال موقع "خبر أونلاين" الإيراني، إن 13 شخصا لقوا مصرعهم، فيما أصيب 6 آخرون، في انفجار بمنشأة طبية شمالي العاصمة طهران، مشيرا إلى قول حامد رضا جودرزي، نائب حاكم طهران للتلفزيون الرسمي، بأن الانفجار سببه تسرب للغاز.

    وذكرت مواقع إيرانية أن الانفجار وقع في مركز "سينا" الطبي بشارع شريعتي قرب منطقة تجريش شمال العاصمة طهران، مشيرة إلى أن الانفجار تسبب في تدمير جزئي في بعض المباني المجاورة وتحطم النوافذ.

    انظر أيضا:

    انفجارات غامضة تهز إيران
    "انفجارات إيران"... غانتس يكشف لأول مرة علاقة إسرائيل بما يحدث في طهران
    روسيا تعلق على انفجار منشأة نطنز في إيران
    "الثالث خلال أسبوع"... انفجار جديد في إيران... فيديو
    إيران تصدر بيانا بشأن أنباء وقوع انفجار في منشأة نووية جديدة
    الكلمات الدلالية:
    الشرطة الإيرانية, انفجار, إيران, مركز طبي
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook