14:09 GMT12 أبريل/ نيسان 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 13
    تابعنا عبر

    قال كبير مساعدي وزير الخارجية الإيرانية، عباس عراقجي، اليوم الاثنين، إن بلاده سلمت الاتحاد الأوروبي طلبا بتفعيل آلية فض النزاعات المتضمنة في الاتفاق النووي الإيراني الذي انسحبت منه الولايات المتحدة العام قبل الماضي.

    وأوضح في تصريح لوكالة "خانه ملت" التابعة للبرلمان الإيراني، "لقد وصلت رسالة وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف، التي تتضمن طلب تفعيل آلية فض النزاعات في الاتفاق النووي، إلى مسؤول السياسة الخارجية في الاتحاد الأوروبي، جوزيب بوريل، وننتظر الإعلان عن نتائج مشاوراته مع الأعضاء الآخرين في الاتفاق النووي".

    وأضاف أنه "إذا فشل أحد أعضاء الاتفاق النووي في الامتثال لالتزاماته أو انتهك التزاماته، فبموجب الاتفاق يجوز للطرف الآخر تقديم شكوى إلى اللجنة المشتركة بناءً على آلية فض النزاعات".

    وأكد أن "ما فعلته الدول الأوروبية الثلاث (بريطانيا وفرنسا وألمانيا) يتعارض بطريقة ما مع التزاماتها في الاتفاق النووي، وقد أبلغنا اللجنة المشتركة بهذا الأمر، وستقرر اللجنة المشتركة الرد عليه".

    وأوضح أن طهران فعلت الآلية "حتى تدرك اللجنة المشتركة رأي إيران بأن الدول الأوروبية الثلاث قد انتهكت التزاماتها في الاتفاق النووي".

    يذكر أن إيران قد توصلت إلى اتفاق تاريخي مع الدول الدائمة العضوية في مجلس الأمن (الولايات المتحدة، بريطانيا، فرنسا، روسيا والصين)، إلى جانب ألمانيا في يوليو/ تموز 2015، بشأن البرنامج النووي الإيراني الذي طال أمده. تُوجت المفاوضات التي دامت أشهرًا باعتماد خطة عمل شاملة مشتركة (JCPOA)، التي سيؤدي تنفيذها إلى رفع العقوبات الاقتصادية والمالية، التي فرضت على إيران سابقًا من قبل مجلس الأمن التابع الدولي والولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي.

    كما نصت الاتفاقية على رفع حظر الأسلحة عن إيران في غضون 5 سنوات، ويمكن تسليم الأسلحة في وقت سابق، ولكن فقط بإذن من مجلس الأمن الدولي. لم تستمر الصفقة في شكلها الأصلي حتى ثلاث سنوات: في مايو/ أيار 2018، أعلنت الولايات المتحدة الخروج من جانب واحد من الاتفاق وإعادة عقوبات صارمة ضد طهران.

    الكلمات الدلالية:
    ألمانيا, أمريكا, فرنسا, بريطانيا, الاتفاق النووي, إيران
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook