00:05 GMT10 أغسطس/ أب 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 30
    تابعنا عبر

    وجهت وزارة الخارجية الإيرانية، اليوم ‏الثلاثاء‏، دعوة إلى الأمين العام الجديد لمجلس التعاون الخليجي، نايف الحجرف، بشأن هجمات التحالف العربي بقيادة السعودية على اليمن.

    ونصح المتحدث باسم الخارجية الإيرانية، عباس موسوي، الأمين العام الجديد لمجلس التعاون الخليجي، "بالتركيز على ضرورة وقف هجمات تحالف العدوان على النساء والأطفال اليمنيين، بدلا من مواصلة أسلوب الإسقاط والاتهامات والمزاعم التي لا أساس لها ضد إيران، تبعا للدور المدمر لبعض أعضاء هذا المجلس"، وذلك حسب وكالة الأنباء الإيرانية "إرنا".

    وقال موسوي إن "بعض أعضاء مجلس التعاون لدول الخليج الفارسي، وخلافا لمطالب الشعوب العربية والإسلامية في المنطقة، التزموا الصمت إزاء القضايا والتهديدات الرئيسية للعالم الإسلامي والشعب الفلسطيني المضطهد من قبل أمريكا والكيان الصهيوني، وساهموا في قصف وحصار الشعب اليمني الصامد والصبور في اليمن".

    وأشار المتحدث باسم الخارجية الإيرانية إلى أن "رد فعل السعوديين وحكومة هادي المخلوعة على مبادرة الأمين العام للأمم المتحدة لإنهاء الصراع في جميع أنحاء العالم، بما في ذلك اليمن، يجسد نفاق المعتدين الذين يواصلون قصفهم الوحشي على الرغم من وقف إطلاق النار المزعوم، كما أنهم يرفضون خطة السلام التي يطرحها المبعوث الأممي لليمن ويصرون على الحل العسكري".

    وكان الأمين العام لمجلس التعاون الخليجي، نايف الحجرف، دان تزويد إيران للحوثيين بالأسلحة، معتبراً أنها تهدد الاستقرار في المنطقة؛ وذلك على خلفية الهجمات الحوثية التي نُفذت، أمس الاثنين، ضد مواقع مدنية في السعودية.

    واعتبر الحجرف "هذا العمل من جانب الإيرانيين انتهاكاً للحظر المفروض في قرار مجلس الأمن 2216، مما يشكل تهديداً لأمن المنطقة واستقرارها، ويعيق التوصل إلى حل سياسي للأزمة في اليمن".

    انظر أيضا:

    "أنصار الله" تتهم التحالف بقتل 10 مدنيين في غارة على شمال غربي اليمن
    قتلى وجرحى في مواجهات بين الجيش اليمني و"أنصار الله" شمال تعز
    "أنصار الله" تستهدف منشآت حساسة في السعودية
    التحالف العربي يعلن تدمير صاروخين و6 طائرات مفخخة أطلقتها "أنصار الله" على السعودية
    "أنصار الله" تفاجئ السعودية والإمارات وإسرائيل بـ"بنك أهداف حيوية"
    الكلمات الدلالية:
    أنصار الله, التحالف العربي, إيران, السعودية, اليمن
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook