16:00 GMT26 سبتمبر/ أيلول 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 10
    تابعنا عبر

    أظهرت بيانات، اليوم الثلاثاء، أن إنتاج النفط الخام في فنزويلا هبط خلال الشهر الماضي، إلى أدنى مستوى في نحو 8 عقود مع تسبب العقوبات الأمريكية في خنق الصادرات.

    ووفقا لبيانات قدمتها فنزويلا إلى منظمة "أوبك"، ونقلتها "رويترز"، بلغ إنتاج البلد اللاتيني 393 ألف برميل يوميا في يونيو/ حزيران، انخفاضا من 573 ألف برميل يوميا في مايو/ أيار، بهبوط نسبته 52% من مستوى بلغ 821 ألف برميل يوميا في الربع الأول من العام.

    وهذا هو أدنى مستوى شهري للإنتاج منذ فبراير/ شباط عام 1943 عندما أنتجت صناعة النفط الناشئة في فنزويلا في ذلك الحين 353 ألف برميل يوميا.

    وتحت وطأة عقوبات أمريكية مصممة للضغط على الرئيس نيكولاس مادورو، هبطت صادرات فنزويلا من النفط إلى أدنى مستوى في 77 عاما عند 379 ألف برميل يوميا في يونيو/ حزيران.

    أرغم ذلك شركة النفط الوطنية "بتروليوس دي فنزويلا" على خفض الإنتاج لأنها لن تجد مكانا تخزن فيه الخام.

    وتدر صادرات النفط أكثر من 90% من إيرادات فنزويلا من العملة الصعبة، رغم أن بيانات رسمية لم تنشر مؤخرا.

    انظر أيضا:

    متحدث الحكومة الإيرانية: علاقات إيران وفنزويلا التجارية ستستمر
    أمريكا ترفع دعوى لمصادرة بنزين في أربع ناقلات إيرانية متجهة إلى فنزويلا
    فنزويلا... الرئيس يجري تغييرات في قيادات الجيش ويبقي على وزير الدفاع
    الكلمات الدلالية:
    أزمة فنزويلا, رئيس فنزويلا, فنزويلا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook