16:14 GMT13 أغسطس/ أب 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    اتهم المركز الوطني للأمن السيبراني في المملكة المتحدة (NCSC)، اليوم الخميس، جهات سيبرانية مرتبطة بروسيا بمحاولة سرقة بيانات حول تطوير لقاح مضاد للفيروسات التاجية.

    وقال المركز إن "جهات إلكترونية روسية تستهدف المنظمات المشاركة في تطوير لقاح فيروس كورونا" ، حسبما كشف مسؤولون أمنيون بريطانيون.

    كما زعم أن مجموعة APT29، المعروفة أيضا باسم "الدوقات" أو "الدب المريح"، عملت كجزء من أجهزة المخابرات الروسية "بشكل شبه مؤكد".

    وقال المركز إن مجموعة القراصنة استخدمت تقنيات مختلفة لسرقة معلومات قيمة من باحثين في المملكة المتحدة والولايات المتحدة وكندا. وأضاف أن الاهداف الأخرى للمجموعة تشمل مؤسسات حكومية ودبلوماسية ومراكز فكرية ورعاية صحية والطاقة.

    واضاف المركز أن عملية فضح الجهات الخبيثة أجريت بشكل مشترك من قبل وكالة الأمن القومي الأمريكية ، و NCSC ، ومؤسسة أمن الاتصالات الكندية، ووكالة الأمن السيبراني والأمن الداخلي التابعة لوزارة الأمن الداخلي الأمريكية.

    هذا وأدان وزير الخارجية البريطاني دومينيك راب تصرفات المتسللين، وربطها بأجهزة المخابرات الروسية.

    انظر أيضا:

    "الشتاء الأسود"... بريطانيا تنتظر كارثة وفيات في موجة كورونا الثانية
    جونسون: الوقت غير مناسب للتحقيق في تعامل بريطانيا مع جائحة كورونا
    الكلمات الدلالية:
    بريطانيا, روسيا, قرصنة, فيروس كورونا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook