03:50 GMT26 أكتوبر/ تشرين الأول 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    أعلنت كبيرة مستشاري إدارة التعاون الأوروبي في وزارة الخارجية الروسية، إيكاترينا غورباتوفا، أن مجلس أوروبا يحتاج إلى تشكيل جدول أعمال بنّاء وإيجابي وموحد للمستقبل بعد وباء "كورونا" من أجل تحقيق مزيد من الوحدة بين الدول الأعضاء في المنظمة.

    وقالت غورباتوفا خلال ندوة عبر الإنترنت تحت عنوان "احترام الديمقراطية وسيادة القانون وحقوق الإنسان في سياق الأزمة الصحية "كوفيد- 19": "ليس من المبالغة القول إن وباء الفيروس التاجي أصبح اختبارا للجميع، للدول الأعضاء في مجلس أوروبا، ولمجلس أوروبا نفسه، ولجميع المنظمات الدولية بشكل عام".

    وأشارت إلى أن مجلس أوروبا أولى في ظل هذه الظروف اهتماماً كبيراً بالموضوع، وأثبت أنه وصيّ ومدافع عن قيم مجلس أوروبا في ظل ظروف التدابير التقييدية.

    وأكدت الدبلوماسية الروسية بقولها: إنه "وفي الوقت نفسه، من المهم جدا صياغة جدول أعمال بنّاء وإيجابي للمستقبل، ماذا يجب أن نفعل مستقبلاً، وكيف نعمم التجربة الوطنية، وكيفية الإسهام في توحيد جهود الدول وفقا لميثاق مجلس أوروبا من أجل تحقيق مزيد من الوحدة بين الدول الأعضاء في المنظمة، أي أنه يتعين أن يكون هناك جدول أعمال موحد للمستقبل".

    وأضافت غورباتوفا أن "موسكو تقدر جهود الرئاسة اليونانية لمجلس أوروبا التي أعطت الأولوية لحماية حياة الإنسان والصحة العامة في مواجهة الوباء، مع احترام حقوق الإنسان ومبادئ الديمقراطية وسيادة القانون".

    وأعلنت منظمة الصحة العالمية أن عدد حالات الإصابة بفيروس كورونا المستجد في جميع أنحاء العالم تجاوز تجاوز الـ 13.3 مليون شخص، وأن عدد الوفيات بلغ أكثر من 580 ألفا

    الكلمات الدلالية:
    الخارجية الروسية, المجلس الأوروبي, روسيا, موسكو
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook