17:32 GMT18 سبتمبر/ أيلول 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 30
    تابعنا عبر

    ناشد كبار الأطباء في بريطانيا، المواطنين بالمساعدة في منع حدوث موجة ثانية من جائحة فيروس كورونا المستجد، قائلين إنها يمكن أن "تدمر هيئة الخدمات الصحية الوطنية".

    وبحسب صحيفة "الغارديان"، تأتي هذه التحذيرات، وسط مخاوف من تأثير الرسائل الحكومية المختلطة حول استخدام أقنعة الوجه والعودة إلى العمل.

    وقالت البروفيسورة كاري ماكيوين، رئيسة أكاديمية الكليات الطبية الملكية، إن الأطباء والعاملين في مجال الرعاية الصحية شعروا "بالاعتماد التام على فهم الجمهور بأن هذا الخطر بالتأكيد لم يختف ويمكن أن يعود ويسبب المزيد من المعاناة للسكان".

    وحذرت الدكتورة أليسون بيتارد، رئيسة كلية طب العناية المركزة، من أن هيئة الخدمات الصحية الوطنية "قد تسحق" من الموجة الثانية، التي ستتزامن مع الإنفلونزا الموسمية وتراكم من يحتاجون رعاية من الأمراض الخطيرة بما في ذلك السرطان.

    وقالت: "قد يعتقد الناس أن كوفيد-19 قد انتهى، فلماذا يجب أن أرتدي قناع الوجه. لكن الأمر لم ينته بعد، لا يزال لدينا مرضى بالفيروس في العناية المركزة، وإذا لم يكن الجمهور متباعدًا ولا يرتدي أغطية للوجه، فيمكن بسرعة العودة إلى ما كنا فيه في وقت سابق من هذا العام".

    وفي نفس السياق، قالت الجمعية الطبية البريطانية إن الموجة الثانية، إلى جانب تفشي الإنفلونزا الموسمية، يمكن أن تكون "مدمرة لهيئة الخدمات الصحية الوطنية، وانتقدت التوجيهات الحكومية بشأن استخدام أغطية الوجه.

    سوف تكون الكمامات إلزامية داخل المتاجر في إنجلترا اعتبارًا من يوم الجمعة، مع غرامة 100 جنيه استرليني لمن يخالف القانون، لكنها لن تكون مطلوبة في المكاتب.

    انظر أيضا:

    العراق يسجل أعلى حصيلة وفاة يومية بفيروس كورونا
    إصابة فنانة عراقية شهيرة بفيروس "كورونا"
    العراق… الرئاسات الثلاث تعقد اجتماعا موسعا لمواجهة كورونا
    الكلمات الدلالية:
    بريطانيا, فيروس كورونا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook