14:38 GMT29 نوفمبر/ تشرين الثاني 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 110
    تابعنا عبر

    أعلنت وزارة الخارجية الصينية، اليوم الجمعة، أنها طلبت من الولايات المتحدة إغلاق القنصلية العامة في تشنغدو.

    موسكو - سبوتنيك. وقالت وزارة الخارجية في بيان: "أبلغت وزارة خارجية جمهورية الصين الشعبية السفارة الأمريكية صباح يوم 24 يوليو/تموز بأن الصين قررت إلغاء ترخيص عمل القنصلية الأمريكية العامة في تشنغدو، كما طلبت بشكل محدد وقف أي عمل ونشاط للقنصلية العامة".

    ​وكانت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الأمريكية، مورغان أورتاغوس، قد أعلنت، الأربعاء الماضي، أن واشنطن طلبت إغلاق القنصلية العامة لجمهورية الصين الشعبية في هيوستن لحماية الملكية الفكرية والمعلومات الشخصية الأمريكية.

    ووفقا لها، الولايات المتحدة لا تنوي تحمل انتهاكات السيادة من قبل جمهورية الصين وتخويف مواطنيها، مشددة على أن الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، يصر على مبادئ العدالة والمعاملة بالمثل في العلاقات الأمريكية الصينية.

    من جانبها، قالت الصين أن "الولايات المتحدة أبلغتها فجأة بأن عليها إغلاق قنصليتها في مدينة هيوستون"، في خطوة أدانتها بكين بشدة، مهددة بالرد.

    وقال المتحدث باسم وزارة الخارجية الصينية إن بلاده "تدعو الولايات المتحدة المتحدة العدول الفوري عن قرار إغلاق القنصلية العامة في هيوستن"، قائلا: "هذا الاستفزاز السياسي، الذي تمارسه الولايات المتحدة من جانب واحد، ينتهك بشكل خطير القانون الدولي، والمعايير الأساسية للعلاقات الدولية والاتفاق القنصلي الثنائي بين البلدين".

    يشار إلى أن العلاقات بين الصين والولايات المتحدة شهدت توترا بسبب تايوان. وكانت الولايات المتحدة قد فرضت عقوبات على مسؤولين صينيين على صلة بما اعتبرته واشنطن "تآكلا" للحكم الذاتي في هونغ كونغ، كما أعلنت عن إلغاء الامتيازات التجارية لهذه المدينة ووقف تصدير المنتجات الدفاعية والتقنيات ذات الاستخدام المزدوج إليها.

    انظر أيضا:

    إغلاق قنصلية صينية في أمريكا... قطع العلاقات بين البلدين؟
    الصين تبحث إغلاق القنصلية الأمريكية في مدينة ووهان
    المخابرات الأمريكية: القنصلية الصينية في هيوستن كانت تقوم بأنشطة استخباراتية
    بومبيو يوضح سبب إغلاق القنصلية الصينية في هيوستن
    الكلمات الدلالية:
    فيروس كورونا, الصين
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook