08:21 GMT18 سبتمبر/ أيلول 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 11
    تابعنا عبر

    واصلت الولايات المتحدة الأمريكية تسجيل أكثر من 1100 حالة وفاة بسبب فيروس كورونا المستجد لليوم الثالث على التوالي، يوم الخميس، في الوقت الذي أجهدت فيه هذه الجائحة المستشفيات في ولايات كاليفورنيا وفلوريدا وتكساس.

    لم يحدث ارتفاع في عدد الوفيات بالولايات المتحدة في أيام متتالية، لأكثر من 1100 شخص منذ أوائل يونيو/ حزيران، في الوقت الذي رفعت فيه العديد من الولايات والحكومات المحلية في مايو/ أيار القيود وأعادت فتح الشواطئ والمطاعم والشركات مما أدى إلى زيادة الحالات في يونيو/ حزيران وزيادة الوفيات في يوليو/ تموز.

    وبحسب إحصائيات لـ"رويترز"، حطمت 17 ولاية حتى الآن في يوليو أرقاما قياسية ليوم واحد في زيادات الوفيات المرتبطة بمرض "كوفيد-19".

    وارتفع عدد الوفيات بما لا يقل عن 1014 إلى إجمالي 14211 يوم الخميس مقارنة بارتفاع قدره 1135 يوم الأربعاء وقفزة بلغت 1141 يوم الثلاثاء.

    ليتجاوز إجمالي حالات الإصابة في جميع أنحاء الولايات المتحدة 4 ملايين وارتفع العدد بما لا يقل عن 60000 حالة إصابة يوم الخميس.

    وعلى الرغم من ارتفاع عدد الوفيات في الولايات المتحدة للأسبوع الثاني على التوالي، إلا أنها لا تزال أقل بكثير من المستويات التي رصدت في أبريل/ نيسان حيث كانت تسجل وفاة 2000 شخص في المتوسط يوميا.

    وبحسب تحليل لـ"رويترز"، من بين 20 دولة لديها أكثر حالات تفشي الفيروس، تحتل الولايات المتحدة المرتبة السادسة عالميا من حيث عدد الوفيات بالنسبة لعدد السكان.

    هذا وكانت ولاية كاليفورنيا قد تجاوزت منذ أيام نيويورك في عدد الإصابات.

    انظر أيضا:

    ترامب: مرتاح لفكرة عودة ابني وأحفادي للمدرسة
    بايدن يصف ترامب بـ"أول رئيس أمريكي عنصري" 
    الكلمات الدلالية:
    إصابات, فيروس كورونا, أمريكا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook