17:40 GMT04 ديسمبر/ كانون الأول 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    أعلن رئيس الوزراء الفرنسي، جان كاستيكس، اليوم الجمعة، عن تشديد الإجراءات الصحية في المطارات والمرافئ بهدف تجنب عودة وباء كورونا عبر الحدود.

    وقال كاستيكس في مؤتمر صحافي خلال جولة تفقدية قام بها لمطار شارل ديغول شمال شرقي العاصمة باريس: "السلطات الفرنسية ستجري فحص كورونا لكل الوافدين فور وصولهم من 16 دولة تم تصنيفها على أنها خطرة من ناحية درجة انتشار الفيروس".

    وأضاف كاستيكس، قائلا: "إن بعض الدول تجد صعوبة في تأمين فحوصات للمسافرين قبل وصولهم لفرنسا، ولهذا السبب سوف يتم فحص الجميع فور وصولهم إلى الأراضي الفرنسية وستكون نتيجة الفحص سريعة، خلال 24 ساعة".

    ونصح كاستيكس المواطنين الفرنسيين بعدم السفر إلى إقليم كتالونيا في إسبانيا نظرا لانتشار الفيروس بكثرة في هذه المنطقة.

    وأكد كاستيكس أنه سيتم بدء العمل بهذه الإجراءات ابتداء من الأسبوع المقبل أو أواخر الشهر الجاري على أقصى تقدير.

    وترأس الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، صباح اليوم الجمعة، مجلساً دفاعيا بحضور عدد من المسؤولين على رأسهم وزير الصحة أوليفييه فيران، حيث تم بحث احتمال اتخاذ إجراءات إضافية لمكافحة فيروس كورونا بعد أن شهدت البلاد ارتفاعا ملحوظا في عدد المصابين وفي عدد بؤر انتشار الوباء خلال الأسابيع الأخيرة.

    وسجلت فرنسا، يوم أمس الخميس، 1062 إصابة جديدة بفيروس كورونا وهو رقم مرتفع مقارنة مع الأيام السابقة ليصل إجمالي عدد المصابين الى 179398.

    وبحسب وزارة الصحة، فإن عدد المصابين ارتفع بنسبة 66% خلال الأسابيع الثلاثة الأخيرة، كما تم رصد 10 بؤر جديدة لانتشار الفيروس في أقل من 24 ساعة ليصبح عدد البؤر على كامل الأراضي 209.

    وفرضت السلطات الفرنسية، يوم الاثنين الماضي، ارتداء الكمامة الطبية في كل الأماكن العامة المغلقة، حيث يُعاقب المخالفون بغرامة مالية قدرها 135 يورو، بعد أن كان ارتداؤها الإجباري يقتصر فقط على وسائل النقل المشترك.

    الكلمات الدلالية:
    فيروس كورونا, فرنسا, باريس
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook