11:32 GMT14 أغسطس/ أب 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 70
    تابعنا عبر

    أثارت قضية هروب منشق كوري شمالي من كوريا الجنوبية، كشف عنها يوم الاثنين، جدلا بين الكوريتين وذعرا في دولة الشمال.

    المواطن الكوري الشمالي - الذي يعرف باسم عائلته التي تدعى "كيم" – استطاع أن يصل إلى بلدته في كوريا الشمالية، بعد رحلة شاقة في البحر هربا من الجارة الجنوبية.

    الهارب البالغ من العمر 24 عاما، أثار الذعر في كوريا الشمالية بعد انشقاقه وهروبه عبر البحر أيضا، قبل 3 سنوات، فما الذي جعله يعود إلى موطنه مجددا؟!.

    أسباب الهروب من كوريا الجنوبية

    أكدت وسائل إعلام كورية جنوبية، أن الشاب هرب بعد اتهامه في قضية اغتصاب بحق امرأة منشقة الشهر الماضي.

    وتقول الشرطة الجنوبية، إنها توصلت لمعلومات تفيد بأنه كان يخطط للعودة إلى الشمال وأنه كان ممنوعا من مغادرة البلاد لأنه يخضع للتحقيق.

    كيف هرب من كوريا الجنوبية؟

    أفاد مسؤولون عسكريون جنوبيون، أن الشاب الشمالي المنشق استقل سيارة أجرة إلى منطقة الهروب، حيث هرب سابحا عبر الحدود من جزيرة كوانغ هوا الغربية، بعد مروره بمصرف للمياه يقع تحت الأسلاك الشائكة، لتجنب حرس الحدود الكوريين الجنوبيين.

    وقال المتحدث باسم هيئة الأركان المشتركة، الكولونيل كيم جون-راك، "رصدنا الموقع الذي فر منه الرجل إلى الشمال في جزيرة كانغ هوا، حيث وُجدت حقيبة يعتقد أنها تخصه"، وفقا لوكالة "يونهاب".

    رحلة شاقة إلى الجنوب

    انشق الشاب الشمالي عام 2017، ومر بعملية هروب شاقة، إذ سبح لمدة 7 ساعات عبر الحدود إلى الجنوب، بعد مغادرة قريته بسبب الظروف الاقتصادية الصعبة بالشمال.

    كما اضطر إلى المرور بخط كهرباء عالي الجهد وأسلاك شائكة على الحدود، قبل عبور حقل من الألغام والاختباء داخل حقل قصب بالقرب من نهر الهان لمدة 3 ساعات.

    وبمجرد سباحته بالقرب من خط ترسيم الحدود، صاح طالبا المساعدة فاستقبله ثمانية من الجنود الكوريين الجنوبيين المتمركزين على الحدود البرية.

    ذعر في كوريا الشمالية بسبب الشاب

    قالت وكالة الإعلام المركزية بالشمال يوم الأحد، إن منشقا شماليا عاد إلى الوطن في قرية كيسونغ الحدودية في يوم 19 من يوليو/تموز، وأنه يشتبه في إصابته بفيروس كوفيد-19 بعد هروبه إلى كوريا الجنوبية قبل 3 سنوات.

    وفي ضوء الاشتباه في إصابته بفيروس كورونا، طبق الزعيم الكوري الشمالي، كيم جونغ أون، "نظام الطوارئ الأقصى"، وفقا للوكالة.

    فيما قالت السلطات الصحية الجنوبية إنه لا يبدو أن المنشق أُصيب بكوفيد-19.

    انظر أيضا:

    سيئول تكشف حقيقة توسطها بين الولايات المتحدة وكوريا الشمالية من أجل مباحثات نووية جديدة
    كوريا الشمالية تعلن أول حالة اشتباه بالإصابة بكورونا
    زعيم كوريا الشمالية يأمر بإغلاق مدينة كايسونج: الفيروس الشرير دخل إلى البلاد
    حكومة كوريا الشمالية تطالب الشعب بتناول السلاحف
    الكلمات الدلالية:
    فيروس كورونا, كوريا الجنوبية, كوريا الشمالية
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook