04:53 GMT11 أغسطس/ أب 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 20
    تابعنا عبر

    أعلنت الشرطة المحلية في مدينة بورتلاند الأمريكية، اليوم الثلاثاء، أن متظاهرين أضرموا النار وألقوا قنابل حارقة على محكمة.

    وقالت شرطة بورتلاند في بيان: إن "المظاهرات بدأت مساء الاثنين بالتوقيت المحلي، وقام المتظاهرون بسد أحد الطرق المحلية وإلقاء الخطابات لمدة ساعة، في المنطقة، وبالقرب من المحكمة ومنحوتة الأيائل البرونزية المدمرة سابقًا، أشعل بعض المتظاهرين حريقًا كبيرًا".

    وبعد ذلك، وفقاً للشرطة وبعض مقاطع الفيديو المنشورة على مواقع التواصل الاجتماعي، اقترب "مئات" المتظاهرين الذين يرتدون الأقنعة الواقية من الغاز، والخوذات، حاملين ملصقات وألعاب نارية في أيديهم من المحكمة، وأشعلوا حريقا خلف السياج الذي يفصلها عن الشارع، لقد ألقوا الخشب والحطام في النار لجعلها تحترق بشكل أفضل".

    وأضاف البيان "ألقى الناس الحجارة والزجاجات والأشياء الأخرى، وأطلقوا المفرقعات النارية من خلال السياج، مستهدفين باب المحكمة، وواصلوا القيام بذلك لمدة ساعتين. وفي حوالي الساعة 12:00 من يوم 28 تموز/يوليو، ألقى شخص المولوتوف أو ما شابه ذلك على باب المحكمة الأمامي".

    وأشار البيان إلى أن "قنبلة المولوتوف الملقاة "تحولت إلى كرة نار" عندما أصابت المبنى، تم سماع دوي الانفجار عن بعد حي بأكمله".

    وبدأت الحشود بالتفرق، بعد ساعة من الحادث، وغادر المتظاهرون المنطقة تدريجياً، وقالت شرطة بورتلاند: إنها "لم تفرق الحشود أو تستخدم الغاز المسيل للدموع، ونتيجة لأعمال الشغب، تم اعتقال قاصر".

    وقال متحدث باسم وزارة العدل الأمريكية في وقت سابق، إنه خلال أعمال الشغب في بورتلاند الأميركية، والتي لم تتوقف منذ شهرين تقريبًا، تم اعتقال 74 شخصًا على الأقل، وووجهت لـ60 شخصاً منهم التهم.

    الكلمات الدلالية:
    احتجاجات, أمريكا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook