11:17 GMT07 أغسطس/ أب 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 02
    تابعنا عبر

    أعلنت ماكينزي سكوت، الزوجة السابقة لجيف بيزوس، مؤسس "أمازون"، وأغنى رجل في العالم، الثلاثاء 28 يوليو/تموز 2020، أنها تبرعت بنحو 1.7 مليار دولار، منذ إعلان انفصالها العام الماضي.

    وقالت سكوت بأنها تنفذ وعدا قطعته على نفسها، بالتبرع بغالبية ثروتها أثناء حياتها، بحسب ما نشرته في تغريدة لها.

    وبحسب سكوت فإن المبالغ التي تم التبرع بها ذهبت لصالح منظمات معنية بالمساوة العرقية، وحقوق المثليين، والمساواة بين الجنسين، ومكافحة تغير المناخ، وتحسين الصحة العامة، وغيرها.

    وحصلت منظمات المساواة العرقية، على نحو 586 ألف دولار. وكتبت في بيانها أنها "صدمت" لما حدث خلال العام الجاري من "عدم المساواة في أنظمتنا".

    وكانت طليقة بيزوس قد كسبت 4.6 مليار دولار، الأسبوع الماضي، بعدما أضاف بيزوس 13 مليار دولار إلى صافي ثروته، الاثنين 20 يوليو/تموز 2020، في أكبر قفزة يومية على الإطلاق لفرد منذ إنشاء مؤشر بلومبيرغ للمليارديرات في عام 2012.

    انظر أيضا:

    بعد اقتراب جيف بيزوس من لقب أول تريليونير في التاريخ... النقد الدولي توجه رسالة لشركات التكنولوجيا
    القاعدة التي جعلت من جيف بيزوس أغنى شخص في العالم
    الكلمات الدلالية:
    أعمال خيرية, تبرعات, جيف بيزوس
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook