22:32 GMT05 أغسطس/ أب 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 01
    تابعنا عبر

    علق مجلس الوزراء الانتقالي، اليوم السبت، على تصريحات وزير الخارجية الأمريكي، مايك بومبيو، التي كشف فيها عن رغبة الإدارة الأمريكية برفع اسم السودان من قائمة الدول الراعية للإرهاب.

    ووفقا لوكالة أنباء "سونا"، ثمن مجلس الوزراء دعوة بومبيو لدعم فرصة التحول الديمقراطي في السودان وبناء دولة ديمقراطية، الأمر الذي يؤدي إلى بروز فرص مماثلة على المستوى الإقليمي.

    كما أعلن مجلس الوزراء استعداده لمواصلة العمل مع الإدارة الأمريكية في شطب السودان من قائمة الدول الراعية للإرهاب والدخول في علاقة شراكة تفيد البلدين.

    من جانبه جدد رئيس الوزراء السوداني، عبد الله حمدوك، التزام الحكومة السودانية بمواصلة الجهود مع الأصدقاء في الولايات المتحدة وخارجها لإغلاق هذا الملف وإعادة استيعاب السودان بالكامل في المجموعة الدولية.

    الجدير بالذكر أن بومبيو كان قد أعلن الخميس الماضي، عن رغبته بإزالة السودان من قائمة الدول الراعية للإرهاب، واعتبر أن الانتقال السلمي الذي تعيشه البلاد يمثل فرصة تاريخية.

    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook