10:02 GMT30 سبتمبر/ أيلول 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    صرحت الشرطة الهندية، اليوم الجمعة، أن انهيارًا طينيًا نجم عن الأمطار الموسمية الغزيرة والفيضانات، أسفر عن مقتل 15 شخصًا على الأقل، ودفن 20 منزلًا لعمال مزارع الشاي في جنوب البلاد اليوم.

    وبحسب وكالة "أسوشيتد برس"، قال ضابط الشرطة، إلدوس مادهاي، إنه تم إنقاذ 12 شخصًا، مضيفًا أن أكثر من 50 شخصًا لا يزالون في عداد المفقودين في المنطقة.

    من جانبه أكد بيناراي فيجايان، كبير المسؤولين المنتخبين في ولاية كيرالا، مقتل 15 شخصًا وقال إنه تم إرسال فريق إنقاذ يضم 50 عضوًا إلى منطقة راجامالاي في إيدوكي مجهزًا بمعدات ليلية لجهود الإنقاذ.

    وقالت وكالت الأنباء "ذا بريس تراست في إنديا" إن ضباط الشرطة والإطفاء موجودون بالفعل في المنطقة، وأن خطوط الاتصال والكهرباء انقطعت، كما انجرف أحد الجسور في المنطقة.

    وأصدر مكتب الأرصاد الجوية إنذارًا باللون أحمر مع توقع هطول المزيد من الأمطار في المنطقة. غرق معبد هندوسي في منطقة أرناكولام على ضفة نهر بريار مع ارتفاع منسوب المياه بعد فتح بوابات سد لسد، كما غمر نهر موثيرابوزا المناطق المنخفضة في مونار.

    تضرب الأمطار الموسمية السنوية جنوب آسيا في الفترة من يونيو/ حزيران إلى سبتمبر/ أيلول. وتعتبر الأمطار حاسمة بالنسبة للمحاصيل التي تزرع خلال الموسم ولكنها تسبب في كثير من الأحيان أضرارًا جسيمة.

    لقي أكثر من 550 شخصًا مصرعهم في الهند وبنغلاديش ونيبال ونزح أكثر من 9.6 مليون شخص في جميع أنحاء جنوب آسيا منذ بدء الفيضانات في يونيو/ حزيران  وفقًا للاتحاد الدولي لجمعيات الصليب الأحمر والهلال الأحمر.

    انظر أيضا:

    بعد وفاة 86 شخصا... الشرطة الهندية تشن حملة على موردي الخمور غير القانونية
    شركة هندية تتعاقد على توريد ملايين الجرعات من لقاحات "لكوفيد-19" لحساب بريطانيا
    الهند تتأهب في منطقة كشمير عشية ذكرى إنهاء الحكم الذاتي للمنطقة
    الكلمات الدلالية:
    انهيار أرضي, الهند
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook