16:57 GMT17 سبتمبر/ أيلول 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 20
    تابعنا عبر

    قال رئيس جمهورية بيلاروس، ألكسندر لوكاشينكو، إن ضباط إنفاذ القانون تصرفوا برفق عند قمع أعمال الاحتجاج، واضطروا إلى استخدام الرصاص المطاطي مرة واحدة فقط.

    ونقلت وكالة "بيلتا" الحكومية عن لوكاشينكو قوله اليوم الاثنين :"تصرف رجال إنفاذ القانون برفق، واضطروا لاستخدام الرصاص المطاطي عندما أراد المتظاهرون اقتحام قسم شرطة العاصمة وهاجموا شرطيًا".

    وأشاد لوكاشينكو بعمل الشرطة في قمع المتظاهرين ليلة أمس، وقال: "لقد أدخلنا الجيش وجهاز الأمن فقط لإجلاء اللجان الانتخابية. ما ذنبهم؟ ما مسؤولية المعلمين والأطباء الذين نظموا الانتخابات؟ كانت هناك 33 لجنة - قمنا بإجلائهم دون أية مشاكل. عملنا بشكل سريع على فرز الأصوات في مراكز الاقتراع وعملنا على استقرار الوضع".

    وفاز ألكسندر لوكاشينكو في الانتخابات الرئاسية في بيلاروس، التي جرت يوم أمس الأحد، بحصوله على نسبة 80.23 % من الأصوات، حسب النتائج الأولية التي قدمتها لجنة الانتخابات المركزية اليوم الاثنين.

    فقد حصل لوكاشينكو، الذي يحكم البلاد منذ عام 1994، على نسبة 80.23% من الأصوات، حسب النتائج الأولية المقدمة رسميا من قبل اللجنة المركزية للانتخابات ،فيما حصلت أقوى منافسيه سفيتلانا تيخانوفسكايا زوجة المدون المحتجز سيرغي تيخانوفسكي على 9.9 % .

    بدأت الاحتجاجات الجماهيرية في مينسك ومدن أخرى في بيلاروس بعد الانتهاء من التصويت في الانتخابات الرئاسية.

    وأكد مركز "فياسنا" لحقوق الإنسان في بيلاروس، أنه حتى الساعة 3 من صباح اليوم الاثنين، اعتقلت قوات الأمن أكثر من 140 شخصًا خلال الاحتجاجات.

    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook